البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

الدعوة السلفية: مرسي وعدنا قبل توليه الرئاسة بمنع دخول الشيعة مصر وأخلف وعده

المحتوي الرئيسي


الدعوة السلفية: مرسي وعدنا قبل توليه الرئاسة بمنع دخول الشيعة مصر وأخلف وعده
  • الاسلاميون
    31/12/1969 09:00

قال المهندس عبد المنعم الشحات، المتحدث باسم الدعوة السلفية، أن الرئيس محمد مرسي أخلف وعده للدعوة ولسلفيي مصر يوم سمح للإيرانيين الشيعة بالدخول إلى مصر إن تولى راسة البلاد، بالرغم من علمه القوي بخطر التشيع الذي يهدد مصر، ووجه الشحات حديثه لمرسي قائلا: "أخذنا العهد عليك قبل تولي الحكم بألا تسمح بالتشيع داخل مصر، وقلت أنا أدرك خطر الشيعة أكثر منكم، وأنا احتككت بالشيعة ووجدت كم الحقد والبغضاء في قلوبهم لأهل السنة، فاطمئنوا تماما لن أسمح بالتشيع داخل مصر، وها هي حكومتك تسمح بدخول أول فوج سياحي إلى صعيدنا". وعبر الشحات عن رفضه لتبريرات جماعة الإخوان المسلمين أو الحكومة الحالية لوصول وفود إيران السياحية، بحجة أنه لا مانع من التعاون والتواصل بينهما في حالة الضرورة، مؤكدا أن هذه ليست حالات الضرورة التي نضطر فيها للتنازل عن مبادئنا، قائلا أن نفس هذا المبرر، قاله الرئيس في أمر صندوق النقد الدولي ومصاريفه التي وصفها شيوخ السلفية بالـ"الربا"، قائلا :"نحن لم نطلب منك قطع التعاملات الاقتصادية أو استيراد السلع من إيران ولكن السماح بدخولهم غلى أرضنا لهو الأمر المرفوض والذي سبق وأكدت أنت نفسك على خطره"، كما اعترض على زيارة الرئيس الإيراني للمساجد التي يدعي الشيعة أنها ملكهم، رافضا تبرير الرئاسة بأنها موازنات سياسية لابد منها. جاء ذلك خلال المؤتمر الذي نظمته الدعوة السلفية ، بميدان الشهداء بالإسكندرية تحت عنوان (الشيعة هم العدو فاحذرهم..لا مرحب بهم)، للتحذير من خطر المد الشيعي على مصر، وردا على اتهامات الإخوان بان قادة السلفيين يسعون لتشويه قرارات الرئيس فقط من باب المزايدة السياسية، قال الشحات: "نحن لا نزايد على أحد، والدليل أننا حيينا الرئيس عندما ترضى على الصحابة في خطبته داخل إيران، ولكنه عندما غير موقفه علينا أن نقومه، ولو قتلم عنا اننا نهاجم الشيعة لأن بيننا تنافس سياسي، فماذا تقولون عن د.يوسف القرضاوي (مفتي الجماعة) الذي يوافقنا فى نفس الأمر بعدما عدد مساوئهم فى عدة بلدان عربية وأكد على ضرورة رفضنا للتشيع في مصر؟". ومن ضمن تحذيرات مشايخ الدعوة السلفية من المد الشيعي في مصر، أوضح الشيخ (محمود عبد الحميد العسقلاني) أن الوفد الشيعي تعمد استهداف جنوب مصر في أول زياراته لأن هذا هو منهجهم كما فعلوا فى لبنان والسعودية، لأن الجنوب دائما يكون في حالة من الفقر والجهل، فيستغل الشيعة ذلك في نشر مذهبهم، فيقومون بإنشاء جمعيات خيرية لدعم الفقراء والتقرب لهم، وكذلك استغلال الجهل بالدين والجهل من خطر التشيع في حد ذاته، لبث أفكارهم الموبوءة والخارجة بين المواطنين، مضيفا أن جنوب مصر يتمتع بحدود مفتوحة مع السودان –الواقعة تحت الحكم الإخواني- مما يسهل استغلال إيران للأمر والدخول إلى جنوب مصر عن طريق السودان. وقال العسقلاني: "استبشرنا فيما مضى بمن يدعون أنهم يتبنون المشروع الإسلامي، لنخدع فيهم بعد هذا القرار، ونؤكد لهم أن أموالهم من خلف هذا التعاون البغيض لا يمكن أن تحدث بركة، لأنه لا البركة لا تحل إلا في إتباع الشرع"، وأوضح العسقلاني أن الفاطميين لم يورثوا المصريين التشيع ولكنهم ورثوه مظاهره في إقامة الموالد وبناء المساجد فوق القبور والتمسح بها. وانتقد الشيخ (مصطفى العدوي) سب الشيعة لصحابة الرسول، وتحريفهم لمعانى القرآن لإهانة سيدنا أبو بكر الصديق وسيدنا عمر بن الخطاب، كما انتقد موقف الرئيس الحالي منهم قائلا:"كان واجب على الساسة ان يحافظوا على معتقدات الشعب المصري، ولم يكن يتوقع أن يأتي مسئول –يقال عنه إسلامي- أن يسمح بدخول من يدنس أفكار ومعتقدات شباب المسلمين، فهم ينشرون البغاء تحت مسمى "نكاح المتعة" وينشرون الشرك تحت شعار (الحسينيات)". وكذلك استنكر الشيخ (أحمد فريد)، عضو مجلس أمناء الدعوة السلفية، موقف الدكتور محمد بديع، مرشد جماعة الإخوان من زيارة الشيعة إلى مصر بعدما حسبه من أشد المعارضين لهذا متسائلا: "كيف يقول المرشد أنه لا فرق بين السنة والشيعة؟ بالرغم من أن يوسف القرضاوي وكثير من علماء الجماعة أفتوا بخطر الشيعة والذي وقع فى عدة بلدان عربية، لم لم يحذروا الجماعة من هذا؟"، مضيفا ان الشيعة ما هي إلا مجموعة عقائد يهودية ونصرانية وماجوسية أكثر منها إسلامية، مضيفا أنها أخطر على المسلمين من أي ديانة أخرى؛ لأنها تؤثر على عقائد ومشاعر أهل السنة من باب حب آل البيت.    

أخبار ذات صلة

دانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، اليوم السبت، الممثل المصري، محمد المزيد

كشفت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، عن معلومات صادمة بشأن زعيم تنظيم الدولة أبو إبراهيم القرشي، موضحا أن وثائق ... المزيد

كان هذا عنوان برنامج يومي يبث من إذاعة القرآن الكريم بالسعودية لسنوات طويلة ..ولا أدري إن كان لايزال يبث حتى الآن أم لا ؛ ولكن ما أحوج الأمة اليوم لمن يصر ... المزيد

إذا كان الملك الفرعونى نارمر " مينا " يعرف (موحد القطبين ) فإن السماوى موحد الإسلاميين ال المزيد