البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

مجلة "الأزهر" تعيد نشر كتاب "الخطوط العريضة لدين الشيعة"

المحتوي الرئيسي


مجلة
  • 31/12/1969 09:00

  أعادت مجلة "الأزهر" نشر كتاب "الخطوط العريضة لدين الشيعة" للمؤلفه المفكر الإسلامي الراحل "محب الدين الخطيب" بدراسة المفكر الإسلامي الدكتور محمد عمارة رئيس تحرير مجلة الأزهر. وكان الكتاب قد صدرت طبعته الأولى منذ أكثر من ستين عاما. وفي مقدمة الكتاب يؤكد الدكتور محمد عمارة، أن الشيعة ليست مذهبا أو طائفة وإنما دين، تحالف أصحابه مع الصليبيين وهولاكو والإمبريالية الأمريكية والمسيحية الصهيونية ضد المسلمين. ويتناول الكتاب عددًا من المحاور الهامة في التشيع التي من أهمها الخطوط العريضة والأسس التي قام عليها دين الشيعة الأمامية الإثنى عشرية واستحالة  التقريب بينها وبين أصول الإسلام في جميع مذاهبه وفرقه.  كما تضمن الكتاب مقارنة بين الشيعة والشيوعية, وتحايل الشيعة على التاريخ الثابت, واعتقاد الشيعة في منزلة الأئمة التي يعتقدون أنها فوق منزلة الرسول  "صلى الله عليه وسلم"، وكذلك رؤيتهم بأن النجاة لا تكون إلا بولاية آل البيت إلى الإمام الإثنى عشر والبراءة من أعدائهم "أى أبى بكر وعمر إلى آخر مَن  ينتمي إلى الإسلام" من غير الشيعة، حسب زعمهم. ويتحدث الكتاب في تاريخ العلاقة بين المجوس واليهود والشيوعية. ويتطرق الكتاب أيضًا إلى المقارنة بين الشيعة والسنة فيما يتعلق بالقرآن الكريم والأحاديث النبوية وما يتعلق بالصحابة وعقيدة التوحيد ورؤية الله  وموقفهم من الغيب والرسول والفقه والشريعة وكذا موقفهم من الإمامة أو رئاسة الدولة.  ويؤكد الكتاب أن الشيعة تخالف المسلمين في الأصول وليس فقط الفروع كما يضيف الكتاب فصلا بعنوان "لماذا نتبرأ منهم؟".  ويأتي الكتاب في الوقت الذي ينتقد فيه عدد من المفكرين الإسلاميين والقوي السياسية الإسلامية مخططات المد الشيعي في مصر، كما يأتي في وقت تشهد فيه دول المنطقة العربية مظاهر عدوانية من قبل إيران وحزب الله خاصة في سوريا والعراق واليمن ولبنان والبحرين والسعودية وغيرها من الدول. ويختم الدكتور عمارة كلمته قائلا: إن تفتيت وحدة المجتمعات السنية والذي تسعى إليه الشيعة هو الذي يحقق كل مقاصد أعداء الإسلام والمسلمين.  

أخبار ذات صلة