البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

(2017-1977 ) شخصيات عرفتها 1 -الشيخ محمد الغزالي (2)

المحتوي الرئيسي


(2017-1977 ) شخصيات عرفتها  1 -الشيخ محمد الغزالي (2)
  • م.أبوالعلا ماضى
    14/10/2017 10:41

استكمالا لما سبق أن ذكرته عن ذكرياتي مع العالم الرباني الشيخ محمد الغزالي، وعن دوره العظيم فى توجيه جمهور ما عُرف بالصحوة الإسلامية.

ففي نهاية عام 1980 كنَّا ممثلى الحركة الطلابية الإسلامية بالجامعات المصرية نلتقي بشكل دوري، وكان بينا تعدُّد فى التوجُّهات، وكان معنا ممثل جامعة أو أكثر عن السلفيين فى ذلك الوقت، وعلى رأسهم ممثل جامعة عين شمس، وكان الشيخ حافظ سلامة قائد المقاومة الشعبية في السويس خلال حرب أكتوبر المجيدة (أمد الله فى عمره) يقوم ببناء مسجد النور بالعباسية ويشرف عليه، وقد دعا الشيخَ الغزالي لإلقاء خطبة الجمعة في المسجد بالعباسية، وكان يصلي الجمعة فيه أكثر من ثلاثين ألفًا من المصلين، وكان الشيخ الغزالي يهاجم الشباب السلفي بشدة على ما يروجونه من أفكار، فاشتكى إلينا رموز هذا التيار فى إحدى اجتماعاتنا من هجوم الشيخ، وطلبوا لقاءً معه نكون نحن فيه، خاصة (د. حلمي الجزار وكاتب هذه السطور)، وقالوا إن الشيخ يحبكما ويسمع لكما، فحددنا موعدًا مع الشيخ فى منزله بالدقي وذهبنا جميعًا إليه، وبدأنا بعرض الموضوع فى تأدُّب مع الشيخ بأن فضيلته يقسو على هؤلاء الشباب السلفي فى خطبه بمسجد النور بالعباسية.

فماذا قال الشيخ رحمه الله؟

قال: أولا- إنه يصلى خلفه أكثر من ثلاثين ألفًا من المصلين غالبيتهم يمكن وصفهم بأنصاف المتدينين، فلو سمعوا منكم - موجها كلامه لممثلي السلفيين فى هذا اللقاء - سينفرون من التدين تمامًا، فأنا - والكلام للشيخ - أخشى على هؤلاء منكم.

ثانيًا- هل هجومي عليكم سيجعلكم تتركون التدين؟ فأجاب فورًا: طبعًا لا، فقال: إذن أنا أعمل ما يرضي الله، "فإذا كان عاجبكم" فبها ونعمت، وإن لم يعجبكم فلا تعنونى فى شيء!

وكان رده حاسما فى صورة رد من عالم رباني يقول ويعمل ما يرضى الله فى تصوُّرِه وليس لإرضاء الناس.

رحمه الله رحمة واسعة ، وللحديث بقية بإذن الله.

 

أخبار ذات صلة

تحت هذا العنوان؛ كتبتُ عدة مقالات في مجلة البيان التي تصدر من لندن وتطبع في الرياض، والتي اعتُقل مؤخرًا رئيس تحريرها ومجلس إدارتها؛ الفاضل المِفضال ... المزيد

2700 غارة في عشرة أسابيع! الطيران الحربي لأقوى قوّتين عسكريتين في العالم، روسيا وأمريكا، يحرق دير الزور بما فيها ومَن فيها، يقصف المدنيين العالقين في ... المزيد

توفي إلى رحمة الله منذ أيام قليلة الأستاذ "محمد مهدي عاكف"، المرشد السابق للإخوان المسلمين، ومنذ ذلك الحين أحيا بعض الإخوة والأصدقاء ذك ... المزيد

بالرغم من أن متابعة جراح الأمة المتتالية وهمومها المتتابعة؛ أصبحت تستنفد الطاقة و تتجاوز الوُسع لكثرتها وخطورتها ؛ فإن الجرح الأكثر خطراً..والهم ال ... المزيد

تعليقات