البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

وفاة الداعية الإسلامى يوسف أحمد ديدات" متأثرا بإصابته بعملية اغتيال قبل يومين فى جنوب إفريقيا

المحتوي الرئيسي


وفاة الداعية الإسلامى يوسف أحمد ديدات
  • خالد عادل
    17/01/2020 06:28

توفي الناشط والداعية الإسلامي يوسف ديدات نجل الداعية أحمد ديدات الجمعة، متأثرا بجراح أصيب بها بعد أن أطلق مجهول عليه النار من الخلف في رأسه الأربعاء الماضي.

 

وقال ريس نجل الناشط الإسلامي في بيان له، إن "والده توفي ظهر الجمعة في مستشفى سانت آن بمدينة فيرولام، حيث كان في العناية المركزة نتيجة إصابته الحرجة"، مضيفا أن "عائلته وأصدقاءه كانوا إلى جانب سريره عندما وافته المنية ظهر اليوم".

 

وأعربت العائلة عن امتنانها العميق للدعم، الذي تلقوه من العائلة والأصدقاء والمجتمع.

 

وستقام صلاة الجنازة عليه في مسجد فيرولام ويك ستريت بعد صلاة فجر السبت بالتوقيت المحلي، وسينقل الجثمان إلى مثواه الأخير في مقبرة المدينة.

 

ولقيت محاولة اغتيال نجل الداعية الشهير أحمد ديدات، تفاعلا وتعاطفا واسعا على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، وذلك في أعقاب تعرضه لإطلاق نار من مجهول خارج محكمة فيرولام في جنوب أفريقيا.

 

وتداولت وسائل الإعلام صورة للداعية يوسف أحمد ديدات، ملقى على الأرض بعد تعرضه لإطلاق الرصاص مباشرة على رأسه، في حين يحيط به مسعفون عملوا على نقله إلى أحد المستشفيات.

 

وكانت مصادر أمنية قد أكدت أن الشرطة فتحت تحقيقا جنائيا في واقعة محاولة الاغتيال، مشيرة إلى أن الجاني المجهول تمكن من الفرار سيرا على الأقدام قبل أن يستقل سيارة كانت بانتظاره ويتوارى عن الأنظار.

 

وصرح مصدر مسؤول في شرطة جنوب أفريقيا لوكالة "IOL " الإخبارية، بأن يوسف ديدات "البالغ من العمر 65 عاما وزوجته كانا يسيران صباح الثلاثاء الساعة الـ8:30 عندما فتح شخص غير معروف النار على ديدات الزوج، ثم لاذ بالفرار من المكان.

 

ويعد يوسف ديدات أحد الدعاة المسلمين ومن الوجوه البارزة في الأوساط الاجتماعية بمدينة ديربان بجنوب أفريقيا، وهو نجل الداعية الشهير أحمد ديدات، الذي تخصص في مجال مقارنة الأديان، وعقد مناظرات عديدة مع دعاة مسيحيين وقساوسة، وتوفي عام 2005.

 

نقل الموقع الإخباري "إندبندنت أونلاين" عن السلطات الأمنية قولها، إن وحدة الاستجابة السريعة وصلت إلى موقع الحادث في تمام الثامنة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي، بعد تلقي عدة مكالمات من مواطنين يبلغون عن إطلاق نار.

 

حينها، لم يكن قد تبين بعد هوية الضحية، لكن ممثل وحدة الاستجابة قال للموقع: لدى وصول القوات إلى الموقع، كان هناك رجل ملقى على الرصيف ومصاب برصاصة في رأسه، واتضح بعد ذلك أنه ناشط مجتمعي معروف.

ووفقا لشهود عيان، كان الرجل –الذي تبين لاحقا أنه ديدات- يتجه نحو المحكمة بصحبة زوجته عندما اقترب منه آخر وأطلق عليه الرصاص مرة واحدة، قبل أن يفر هاربا من موقع الحادث، وقالت الشرطة إن الدوافع وراء الهجوم ليست واضحة مع استمرار هروب المشتبه به.

 

ونقل ديدات إلى المستشفى جوا ووصفت حالته بالحرجة، لكن  الشرطة نفت التقارير اللاحقة حول وفاته، فيما نقل "إندبندنت أونلاين" عن المتحدث باسم عائلة الداعية، سليم عبد الكريم الخميس، قوله إن ديدات دخل في غيبوبة.

 

وأطلق نشطاء ورواد مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاج تحت اسم #اغتيال_يوسف_أحمد_ديدات للتغريد حول واقعة إطلاق النار عليه، وإبداء التعاطف مع الداعية، نجل الواعظ الإسلامي الشهير أحمد ديدات الذي توفي في آب/ أغسطس عام 2005.

 

 

أخبار ذات صلة

يعد المانسا (أو الملك) كانكان موسى الملك العاشر لمملكة مالي القديمة، والتي تسمى في بعض المصادر "إمبراطورية ملي Melle".

امتد حكم ذلك ... المزيد

توفي الدبلوماسي والمفكر الألماني المسلم، ويلفريد مراد هوفمان، عن عمر يناهز الـ89 عاما، الإثنين، بعد صراع مع المرض.

 

ونع ... المزيد

رفض قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي الأحد، تحمل مسؤولية إسقاط الطائرة الأوكرانية، والتي راح ضحيتها جم ... المزيد