البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

واشنطن أدرجت "أحمد زيدان" مراسل الجزيرة على لائحة الإرهاب لإنتمائه للقاعدة والإخوان!

المحتوي الرئيسي


واشنطن أدرجت "أحمد زيدان" مراسل الجزيرة على لائحة الإرهاب لإنتمائه للقاعدة والإخوان!
  • الإسلاميون
    09/05/2015 05:06

قالت مصادر صحفية غربية أنه تم إدراج اسم "أحمد موفق زيدان" مدير مكتب قناة الجزيرة (القطرية) في إسلام آباد على اللائحة الأمريكية للإرهاب.

وحسب ما كشفه موقع "ذي أنترسبت" استنادا إلى وثائق سرية وورد اسم زيدان في وثائق سربها "إدوارد سنودن" وصفت الصحافي السوري الجنسية بأنه عضو في تنظيم القاعدة وجماعة الإخوان المسلمين.

وأدرجت واشنطن اسم زيدان على لائحة أشخاص "يشتبه قيامهم بنشاطات إرهابية" بسبب "انتمائه" لتنظيم القاعدة، بحسب ما كشف ذي أنترسبت.

وبحسب الموقع الذي يديره الصحافي الأمريكي غلين غرينوولد، فإن أحمد موفق زيدان ورد اسمه في وثائق لوكالة الأمن القومي الأمريكية سربها إدوارد سنودن.

وردا على سؤال للموقع الأمريكي، نفى زيدان "نفيا قاطعا" انتماءه إلى المنظمتين مع إقراره بأنه أجرى مقابلات في مجال عمله مع مسؤولين في التنظيم من بينهم أسامة بن لادن.

وجاء في الوثيقة التي سربها إدوارد سنودن، المستشار السابق في وكالة الأمن القومي الأمريكية، أن زيدان مثال يجسد برنامجا عرف باسم "سكاينت" يهدف إلى تحليل بيانات (مكان وزمان المحادثة...) الاتصالات الهاتفية في محاولة لكشف نشاطات مشبوهة.

وأعربت لجنة حماية الصحافيين ومركزها نيويورك عن "قلقها العميق" حيال هذه الاتهامات.

وقال بوب دياتز، مدير هذه اللجنة في أسيا أن "تحريف عمل مشروع لصحافي محترم يقوم على جمع معلومات لإثبات نشاط في الإرهاب الدولي من شأنه أن يقوض العمل الحيوي للصحافيين وخصوصا في باكستان حيث إجراء مقابلات مع طالبان ومجموعات أخرى هو جزء من عملهم اليومي".

أخبار ذات صلة

لم تمنع حالته الصحية وفقده لقدميه المبتورتان بعدوان عام 2008 إبراهيم أبو ثريّا (29 عاما)، من الارتقاء وتحصيل مرتبة الشهيد بجدارة في مواجهات شرق غزة الي ... المزيد

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، على أن اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء الماضي، بمدي ... المزيد

1- العرب والكنعانيــــون

يرى معظم المؤرخين أن المهد الأول للعرب كان شبه الجزيرة العربية، فى بلاد نجد والحجاز واليمن، وأن ... المزيد

- لا يختلف المسلمون على وجوب إفراد الله بالعبادة ، وأن من عبد غير الله ؛فقد تلبس بالشرك المناقض لدين الإسلام ، وأن المرء لا يكون مسلما إلا إذا أقر بلا ... المزيد

تعليقات