البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

هل تستفيد الكيانات الإسلامية من قصة الهدهد مع سليمان

المحتوي الرئيسي


طائر الهدهد طائر الهدهد
  • د. إبراهيم الزعفراني
    25/12/2015 11:27

ماذا لو كانت علاقة سيدنا سليمان بهدهده انضباطا عسكريا وليست رابطة دعوية؟ كما هى فى بعض الكيانات الإسلامي">الإسلامية.
 
1- لما جرؤ الهدهد على ترك موقعه أصلا ولا مر بخاطره فعل ذلك.
 
2- لقدم الهدهد للتحقيق وتم ذبحه على الملأ بعد أن ثبت تحركه وسفره إلى سبأ دون إذن مسبق بغض النظر عن أسباب تغيبه.
 
3-ولما كان الهدهد ذهب وفى رأسه المهمة الكبرى وهى دعوة الناس الى عبادة رب الناس ، والتزم بالانضباط العسكري كغيره ممن كانوا موجودين اثناء طابور التفقد الذى كان يجريه سليمان من فترة لأخرى.
 
4- ولأراح نفسه من عناء السفر من الشام الى اليمن وهى رحلة شاقة تبلغ عديد الاميال ذهابا وإيابا.
 
5-ولكان حرصه على رضي سليمان وتفاديه لغضبه وتهديده او حتى توقيع عقوبة التعذيب أو الذبح أولى من ان يسعى فى تحقيق مبادرة قد تعرضه لكل ذلك (بلاها مشاكل).
 
6-ولاستعاض عنها بالتحليق فوق رأس سليمان على مسافة قريبة من رؤيته طوال الوقت ليستجلب رضاه عنه وترقيته له.
 
7-ومن جانب سيدنا سليمان لو كان يعامله بالإنضباط العسكري لوقع عليه اى عقوبه امام ما حشر له من الجن والانس والطير حتى يكون عبرة لهم جميعا على عاقبة من يخرج عن الانضباط.
 
8- لأبدى سيدنا سليمان حتى مجرد الغضب منه والتبرم تجاهه لعدم استئذانه ولألمح القرآن كتاب الله الهادى الى ذلك الغضب.
 
9- ولما شارك معه ذات الهدهد فى اكمال المهمه التى بدأها الهدهد عقابا له وحرمانا له من ثواب عمله (من دعى إلى هدى كان له أجر من اتبعه لا ينقص ذلك من اجورهم شيئا ) ، ولكلف غيره بإكمال المهمه حيث ان ثقة سليمان قد اهتزت فيه ، وعنده الجن التى تستطيع ان تقطع هذه المسافة ذهابا وإيابا قبل ان يقوم من مقامه بل يستطيع الذى عنده علم من الكتاب ان يقطعها قبل ان ترمش عينه ليحرمه من أجر عمله ولبحظى بها غيره.
 
10-ولولا ان ساق الله هذا الهدهد لهذه المبادرة لظلت امة سبأ فى ضلالها وعذبت فى النار يوم القيامة
 
11- ولولا ان ساق الله هذا الهدهد لهذه المبادرة لضاع على من يعبدون الله انضمام امة قوية (نحن الو قوة والو بأس شديد ) امة بملكتها وملكها (لقد كان لسبأ فى مسكنهم آية جنتان عن يمين وشمال) لفاتهم انضمام هذا الخير الى عباد الله الصالحين
 
(فهذه بركة المبادرات وتقييم الأهدف العليا في ضوء الاداريات والتى تمثل بركة الطاعه جزء منها)

أخبار ذات صلة

فهل تفزع فيه للقربي من الله وتقبل ،

فلعل نفحة من ربنا تصيبنا فلا نشقي بعدها أبدا،

مع اول ليل ... المزيد

أعرب المغني السويدي من أصل لبناني، ماهر زين، عن فخره إزاء ما يقدمه الشعب التركي، والرئيس رجب طيب المزيد

أعلنت القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا "أفريكوم"، اليوم الخميس، مقتل 10 من مقاتلي حركة "الشباب" ... المزيد

لقيت إشادة القس ستيفان ليندكويست رئيس منطقة اليسار في اتحاد الكنيسة السويدية، بأخلاق المسلمين تفاعلا على مواقع المزيد

تعليقات