البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

هل المضلَّلون بالإعلام المصري معذورون؟

المحتوي الرئيسي


هل المضلَّلون بالإعلام المصري معذورون؟
  • د.إياد قنيبي
    31/12/1969 09:00

حتى تعرف الإجابة عن هذا السؤال، انظر ماذا كان هؤلاء يتابعون على القنوات المصرية قبل الأحداث؟ بالنسبة لي، عندما كنت أدخل محلات فيها موظف مصري فعادة ما كنت أراهم يتابعون الأفلام والأغاني بما فيها من شهوات وعرض عورات، فأذكرهم بالله، فمنهم من يُقلع، وكثير منهم يعود ولا يتوب.  هؤلاء جرهم الإعلام المصري المسموم بلجام الشهوات من حنكهم، فلما وقعوا في وحله ملأ قلوبهم شبهات: موالاة لأعداء الدين، وشماتة في المسلمين...فقادتهم الشهوات إلى الشبهات ودمرت لديهم عقيدة الولاء والبراء. وإلا، فالله أرحم من أن يجعل الحق ملتبسا على عباده بهذا الشكل بحيث يصيبهم الَحوَل في الولاء والبراء لو أنهم صانوا عيونهم وآذانهم وقلوبهم عن مشاهد الرقص والفحش والتعري...((والذين اهتدوا زادهم هدى وآتاهم تقواهم)).  هؤلاء أضلوا أنفسهم وفتنوا أنفسهم...فليحذروا أن يكونوا من المنافقين الذين يُضرب السور بينهم وبين المؤمنين يوم القيامة، من جهتهم العذاب بينما من جهة المؤمنين الرحمة، فينادون المؤمنين: (ألم نكن معكم)، كما في سورة الحديد، فيأتيهم الرد: (بلى ولكنكم)....ما أول صفة بعد (ولكنكم)؟ ما أول صفة جعلتهم في الهالكين؟: ((ولكنكم فتنتم أنفسكم))...عرضتم أنفسكم للفتنة حتى اسودت قلوبكم.  لا علاقة لهذا كله بتبرير أخطاء "الإسلاميين"...لكن الذي يفرح بقتلهم على أيدي الذئاب وبهذه الطرق البشعة، قد أصابت قلبَه الفتنة لأنهم خالفوا أمر الله حين اتبعوا قنوات الشهوات: ((فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم)) (سورة النور). ولعل أحدهم يسمع المذيعة التي تبرئ الجيش والشرطة وتفتري على المعتصمين فيصدقها وهو يتأمل مفاتنها!!! فليحذر كل مسلم يرخي عينيه وأذنيه للشهوات في قنوات السوء من مصيرٍ كمصير هؤلاء: بدأ الأمر بشهوة ثم تحول إلى موالاة للمجرمين وقسوة قلب على المسلمين، وحرمان من الهداية بما ظلموا أنفسهم: ((ومن يتولهم منكم فإنه منهم إن الله لا يهدي القوم الظالمين)).

أخبار ذات صلة

الحمد لله وبعد فهذه مسائل فقهية حول أحكام صلاة المريض ،وما يتعلق بها من أحكام الطهارة وغيرها . وقد كان الحامل على جمعها وكتابتها ما نعاني منه جميعاً من ا ... المزيد

لم يعد خافياً على أحد الدور الكبير والمحوري الذي يشكله السلفيون “المداخلة” في تكوين مليشيات حفتر التي هاجم ... المزيد