البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

أخر الاخبار
تابعنا على فيس بوك

هجمات (الدولة الإسلامية) بالقرب من بغداد تطعن في مصداقية الحكومة

المحتوي الرئيسي


هجمات (الدولة الإسلامية) بالقرب من بغداد تطعن في مصداقية الحكومة
  • الإسلاميون
    28/02/2016 06:31

شن تنظيم الدولة الإسلامية عدة هجمات مباغتة غربي وشرقي العاصمة العراقية بغداد، مستهدفا القوات الحكومية العراقية والميليشيات الداعمة لها، كما سيطر على مناطق.

وقتل العشرات اليوم في مدينة الصدر في شرق بغداد حيث فجر أشخاص أنفسهم في تجمعات للشيعة. ومدينة الصدر، اكبر الأحياء الشيعية في بغداد، وهي المعقل الرئيسي للغالبية العظمى من فصائل الحشد الشعبي. وتحدثت مصادر عن وصول القتلى إلى 70 بينما أصيب أكثر من مئة.

كذلك، هاجم التنظيم مركزا للجيش في أبو غريب غرب بغداد ما أدى إلى مقتل عدد من عناصر الجيش والحشد الشعبي، في الأطراف الغربية لبغداد.

وناحية أبو غريب (25 كلم غرب بغداد) هي المنطقة الفاصلة بين بغداد ومدينة الفلوجة، أهم معاقل تنظيم الدولة الإسلامية في محافظة الأنبار.

وسيطر مقاتلو التنظيم على مواقع في صومعة للحبوب وجبانة.

في حين ذكرت وكالة أعماق المؤيدة للتنظيم إنه شن "هجوما واسعا" في أبو غريب على بعد 25 كيلومترا من وسط بغداد على مقربة من المطار الدولي.

ويقول مراقبون إن هذه العملية تشكك كثيرا في حقيقة الانتصارات الميدانية التي تقول القوات النظامية مدعومة بقوات الحشد الشعبي وبالقصف الجوي للتحالف الدولي، إنها حققتها المناطق السنية بمحافظة الأنبار الواقعة شمال وغرب بغداد والتي كان يفترض بها أن تؤمن العاصمة ضد الهجمات.

ويقول المراقبون إن هذا الهجوم الجديد قرب بغداد يؤكد عجز الجيش وقوات الامن العراقيين على تأمين المناطق التي حرروها من مقاتلي التنظيم، الذين اثبتوا انهم ما يزالون قادرين على التحرك بسهولة بين مختلف مناطق العراق.

وقال المحلل الأمني في بغداد جاسم البهادلي إن هجمات اليوم الأحد تشير إلى أنه من السابق لأوانه القول إن تنظيم الدولة الإسلامية يفقد زمام المبادرة في العراق.

وقال مسؤولون إن حظر تجول قد فرض في أبو غريب في الوقت الذي انتشرت فيه القوات لاستعادة صومعة الحبوب ومنع المقاتلين من الاقتراب من الوصول إلى المطار القريب.

وقالت وكالة أعماق إن القوات العراقية أجبرت على الانسحاب من عدة مواقع.

ودعا القيادي الشيعي مقتدى الصدر الميليشيات الموالية له ليكونوا على أهبة الاستعداد للدفاع عن بغداد.

 

أخبار ذات صلة

مقدمة

مثّل الربيع العربي عامل تحفيز كبير داخل أروقة الأكاديميا المزيد

من ضمن المعضلات الكبرى التي تقابل الشباب الآن منزلة العقل أمام النصوص القرآنية والنبوية.

فلا إيمان إلا بوجود العقل، إذ أنه لا تكليف ... المزيد

يعيش أصحاب المناهج الجهنمية يهودا كانوا أو نصارى أو مجوس أو جاهليين تحت أي راية أو أي مسمى بين آليات متوالية يسعون بها لتحقيق أهدافهم ومنها منهجية اغتنا ... المزيد

القضايا الأساسية الصلبة في دين الإسلام تعرّضت لهجوم متتالي من كافة الأطياف الأرضية والتي ليس لها علاقة بالسماء كالعلمانية والليبرالية واليسارية والأف ... المزيد

توفي يوم الخميس العلامة المحدث خادم حسين رضوي ، والداعية وعالم الدين الباكستاني الذى قاد آلاف المؤيدين إلى اعتصا ... المزيد