البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

نظرة في مبادرة حزب النور

المحتوي الرئيسي


نظرة في مبادرة حزب النور
  • مجدي داوود
    31/12/1969 09:00

اطلعت على المبادرة التي قدمها حزب النور للخروج من الأزمة السياسية الراهنة في مصر، وهي مبادرة جيدة في مجملها، ولكن ثمة سلبيات وإيجابيات لها، أما سلبياتها فهي:- 1. التوقيت: فقد جاءت المبادرة في توقيت سيئ للأسف، فهي تعني أن الحزب سحب تأييده للرئيس محمد مرسي في مواجهة "البلطجة الحالية"، وهذا قد يدفع هؤلاء البلطجية إلى التمادي أكثر وأكثر. 2. الحديث عن تغيير النائب العام، مع علم الحزب أن النائب العام الحالي قد لا يأتي شخص مثله، في ظل حالة "الشموخ القضائي الفظيعة"، وإدراكه أن أحد أسباب هذه الموجة من البلطجة، إنما هي لأن هؤلاء يخشون من فتح ملفاتهم "السوداء". 3. الحديث عن تغيير مواد الدستور، مع علم الحزب أن المواد التي يراد تغييرها هي المواد التي قاتل أعضاؤه في اللجنة التأسيسية من أجل تمريرها!!. 4. الحديث عن الشراكة السياسية وأن لا فصيل واحد يحكم، وهذا كلام لا تعرفه ديمقراطية في الدنيا كلها، إلا ديمقراطية الطوائف كما الحال في لبنان.   أما إيجابيات المبادرة فهي كالآتي: 1. ظهور قوة معارضة حقيقية، كما تعرفها العلوم السياسية، بعيدا عن معارضي كراب اللهب وزجاجات المولوتوف. 2. بروز حزب النور كحزب سياسي معارض فعلا، وخروجه من عباءة الإخوان المسلمين، وظهوره كلاعب أساسي في الحياة السياسية المصرية، يعطي تأكيدا أن الإسلاميين ليسوا كلهم سلة واحدة وثمة فوارق "سياسية" بينهم. 3. وضعت الشعب أمام مقارنة بين مقترحات قابلة للتنفيذ من جانب قوة معارضة، وبين عمليات تخريب وتدمير وحرق ونهب واغتصاب من جانب معارضين آخرين!!

أخبار ذات صلة

إنَّ الإيمان بالقدر لا يعارض الأخذ بالأسباب المشروعة، بل الأسباب مقدَّرة أيضا كالمسببات، فمن زعم أن الله تعالى قدّر النتائج والمسببات من غير مقدماتها ... المزيد

تَحِلُّ بعد أيام قلائل الذكرى السادسة لوفاة المفكر الجليل والمسلم العظيم والمعلم الرائد؛ أستاذنا وأستاذ آبائنا: الأستاذ المزيد

كنَّا فى السجن الحربى ـ منذ أربعين عاما ـ محبسوين حبساً انفراديا لانرى فيه الشمس والهواء الا عَبر فتحة في الباب لاتجاوز بضعة سنتيمترات؛ فلما كان يوم الج ... المزيد