البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

نصائح في قراءة كتب المذهب الشافعي

المحتوي الرئيسي


نصائح في قراءة كتب المذهب الشافعي
  • محمد سالم بحيري
    15/02/2016 03:14

الحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعدُ ؛ فهذه نصائح في قراءة كتب المذهب الشافعي ، فيها بيان لطرائق التيسير .

• إذا عسرت عليك عبارة «الإقناع في حل ألفاظ أبي شجاع» : فارجع إلى «حاشية البيجوري على شرح ابن قاسم على أبي شجاع» ؛ فإنها تيسير لعبارة «الإقناع» ، وكذا إلى : «حاشية البجيرمي على الإقناع» ، فالحاشية وإن لم يكن الحل العبارة مقصودًا غالبًا عليها إلا أنها فيها تيسيرٌ لكثيرٍ من العبارات ، وكذا إلى «كفاية الأخيار» لتقي الدين الحصني ؛ فإنه يسرد المسائل المندرجة تحت كلام أبي شجاع سردًا ميسرًا .

• إذا عسرت عليكَ عبارة «كنز الراغبين شرح منهاج الطالبين» للجلال المحلي : فارجع إلى «حاشيتي قليوبي وعميرة» ، وهما وإن كان الحل ليس مقصودًا غالبًا عليهما ، إلا أنها فيها تيسيرٌ لكثير من عبارته، وكذا ارجع إلى : «مغني المحتاج» للخطيب ، فإنه كثيرًا ما ينقل عبارة الشارح المحقق (الجلال المحلي) ، وأحيانًا يتصـرف بما يوضح ، وكذا ارجع إلى : «نهاية المحتاج» للرملي ؛ فإن للرملي اعتناءً بشرح المحلي في العموم ، وربما يعرض لفك بعض عباراته المشكلة ، حيث قال رحمه الله في مقدمة «النهاية» : «وحيثُ أطلقْتُ لفظَ الشَّارح فمرادي به محقق الوجود الجلال المحلي عفا عنه الغفور الودود ، وربما أتعرض لحلِّ بعض مواضعه المُشْكلة تيسيرًا على الطلاب مستعينًا في ذلك وغيره بعون الملك الوهاب» .

• إذا عسرت عليك عبارة «مغني المحتاج» للخطيب ؛ فارجع إلى «النجم الوهاج شرح المنهاج» للدميري ؛ إذ الخطيب يعتمد كثيرًا عليه ، وينقل منه بالنص .

• فإذا تعسر عليك «النجم الوهاج» للدميري ؛ فارجع إلى شرح السبكي والإسنوي والأذرعي ؛ فإنها مصارده الثلاث ، لا يخرج عنها ، وثلاثتها مخطوطة ، ولا إخال الدميري يعسر إن شاء الله .

• وإذا تعسر عليك عبارة شروح المنهاج ؛ فارجع إلى «روضة الطالبين» ، فإن تعسرت عليكَ فارجع إلى «فتح العزيز» للرافعي .

• وإذا تعسر عليك عبارة «روضة الطالبين» و«فتح العزيز» ؛ فارجع إلى «المجموع» للنووي ، وعبارة النووي فيه ميسرة ؛ فإن تعسر عليكَ فرعٌ في «المجموع» ؛ فاستعن بـ«البيان» لأبي الحسين العمراني ، لعلكَ تجد فيها تيسيرًا ، فأحيانًا تكون عبارة أبي الحسين أيسر ، أحيانًا فقط .

• وفقكم الله لما يحب ويرضى .

أخبار ذات صلة

العامى أو طالب علم من الطبيعى أنه لا يُحسن الاجتهاد، وبالتالى فلا يجوز له أن يقول هذا الاجتهاد خطأ أو صواب، وإنما يقلد مجتهداً آخر في هذا، دون تعدٍ أو حد ... المزيد

يحدث اللبس ويستنكر البعض حينما نصف بعض الناس بأنهم يتبعون هذا النهج فى التفكير والتصورات ومناهج التغيير

 وقد يقول:

... المزيد

كنت أود تأخير مقالى بعد العيد لكن تأخير البيان لايجوز عن وقت الحاجة

بفضل الله  منذ عشر سنوات أو أكثر وانا احذر وأنتقد عزمى بشارة فه ... المزيد

عديدة هي التحولات الجيوبوليتكية السحيقة في القطر العربي التي امتدت من الشرق إلى ليبيا و الهادفة إلى بلقنة المنطقة تنزيلا لبنود مخططات الظلاميين و ا ... المزيد