البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

نشر قوات كثيفة من الجيش والشرطة التونسية لمنع "أنصار الشريعة" من عقد مؤتمرها السنوي

المحتوي الرئيسي


نشر قوات كثيفة من الجيش والشرطة التونسية لمنع
  • الإسلاميون
    31/12/1969 09:00

وضعت تونس قوات الأمن والجيش في حالة تأهب قصوى بهدف منع جماعة "انصار الشريعة" السلفية من عقد مؤتمرها السنوي في مدينة القيروان المحدد له يوم غدا الأحد. ونشرت السلطات تعزيزات أمنية كبيرة على الطرقات المؤدية إلى مدينة القيروان (150 كلم جنوب العاصمة) لمنع المنتمين إلى "أنصار الشريعة" من الوصول إلى المدينة التي سيعقد فيها المؤتمر. كما شرعت قوات الأمن والجيش في تسيير دوريات مكثفة خصوصا في أحياء شعبية تعتبر معاقل لجماعة "أنصار الشريعة". وبعد قرار وزارة الداخلية حظر المؤتمر دعت جماعة أنصار الشريعة عبر صفحتها الرسمية في فيسبوك "كافة الإخوة إلى عدم الإنجرار وراء الاستفزازات وضبط النفس والتحلي بالصبر والالتزام بكل ما ينشر على الصفحة الرسمية" للجماعة. ومن جهته، حذر "حزب التحرير" الإسلامي في تونس في بيان نشره السبت من أن يكون يوم الأحد "صداميا دمويا" في القيروان. ودعا الحزب انصار الشريعة الى "إعلان تأجيل الملتقى مع تحميل السلطة المسؤولية كاملة أمام الله وأمام الرأي العام". في غضون ذلك دعت سفارتا أميركا وألمانيا في تونس رعاياهما إلى عدم زيارة مدينة القيروان خلال هذه الفترة بسبب الأجواء المشحونة وحالة التوتر فيها. وحذرت السفارتان في بيانين منفصلين من إمكانية حدوث مصادمات بين قوات الأمن والجيش وتنظيم أنصار الشريعة.  

أخبار ذات صلة

كنت أود تأخير مقالى بعد العيد لكن تأخير البيان لايجوز عن وقت الحاجة

بفضل الله  منذ عشر سنوات أو أكثر وانا احذر وأنتقد عزمى بشارة فه ... المزيد

عديدة هي التحولات الجيوبوليتكية السحيقة في القطر العربي التي امتدت من الشرق إلى ليبيا و الهادفة إلى بلقنة المنطقة تنزيلا لبنود مخططات الظلاميين و ا ... المزيد

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد فمن السنن الثابتة عن نبينا صلى الله عليه وسلم سنة الأضحية ، وقد ثبت في السنة الصحيحة تحديد الشروط الواجب تو ... المزيد