البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

من هو "هشام عشماوي" الذي يُرَجح تورط مجموعته "المرابطون" في "معركة الواحات"؟

المحتوي الرئيسي


من هو
  • خالد عادل
    20/10/2017 08:01

رجَّحت مصادر أمنية انتماء المتهمين المطلوب القبض عليهم، والمتورطين في حادث الواحات ، لخلايا مجموعة المراطون التى يقودها الضابط السابق هشام العشماوي المتورط في عدد من قضايا العنف والإرهاب.

وكان مسؤول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية، كشف تفاصيل المواجهات التي وقعت بين قوات الشرطة وعدد من المسلحين بالواحات البحرية في محافظة الجيزة، وأسفرت عن مقتل عدد كبيرمن أفراد الشرطة.

وأوضحت بعض المصادر، أن قيادة "عشماوي" للخلية يؤكد حدوث اتفاق بين الجماعات المسلحة في ليبيا وعلى رأسها داعش والقاعدة، وتعاونهما لتنفيذ هجمات كبرى في مصر.

وكشفت المصادر، عن امتلاك الخلية لأسلحة ومعدات ثقيلة، ويقودهم عشماوى، وأن قوات الأمن مصرة على تصفية هذه العناصر، التي جاءت بمخطط انتحاري لاستهداف الدولة، لافتةً إلى وقوع عدد من القتلى والمصابين في صفوفها.

وأوضحت المصادر، أن طائرات الجيش قد تحركت إلى المنطقة كدعم للأمن في تصديه لتلك العناصر الإرهابية.

وذكرت المصادر، أنه الآن يتم تبادل إطلاق النار بين قوات الشرطة والمسلحين بطريق الواحات، خاصة قرب منطقة الكيلو 135 الجبلية

ونرصد  في هذا التقرير، أبرز المعلومات عن هشام عشماوي ،ومجموعة المرابطون..

1. اسمه بالكامل هشام علي عشماوي مسعد إبراهيم.

2. يبلغ من العمر 35 عامًا.

3. انضم إلى القوات المسلحة في منتصف التسعينيات.

4. التحق بالقوات الخاصة "الصاعقة" كفرد تأمين عام 1996.

5. نقل بعد التحقيق معه إلى الأعمال الإدارية داخل الجيش، لكنه لم يكتف، وظل ينشر أفكاره المتشددة.

6. في العام 2000 أثار الشبهات حوله، حين وبخ قارئ القرآن في أحد المساجد التي كان يصلي بها بسبب خطأ في التلاوة.

7. أُحيل إلى محكمة عسكرية في العام 2007، بعد التنبيه عليه بعدم تكرار كلماته التحريضية ضد الجيش.

8. استبعد على إثر المحاكمة العسكرية من الجيش في العام 2011، وانقطعت صلته نهائيًا بالمؤسسة العسكرية.

9. بعد فصله من الجيش، كوَّن خلية إرهابية تضم مجموعة من التكفيريين بينهم 4 ضباط شرطة مفصولين من الخدمة، لعلاقتهم بـ"الإخوان" والجماعات التكفيرية.

10. رصدت وزارة الداخلية سفره لتركيا في 27 أبريل 2013 عبر ميناء القاهرة الجوي، وتسلله عبر الحدود السورية التركية لدولة سوريا.

11. تلقى تدريبات (حول تصنيع المواد المتفجرة والعمليات القتالية).

12. عقب عودته من سوريا شارك في اعتصام "رابعة".

13. شارك في محاولة اغتيال وزير الداخلية السابق اللواء محمد إبراهيم.

14. تولى عملية رصد تحركات الوزير مع عماد الدين أحمد، الذي أعد العبوات المتفجرة بالاشتراك مع وليد بدر منفذ العملية.

15. شارك في مذبحة كمين الفرافرة، في 19 يوليو 2014، وهي العملية التي استشهد فيها 22 مجندًا، وشارك في مذبحة العريش الثالثة، في فبراير 2015، التي استهدفت الكتيبة 101، واستشهد بها 29 عنصرًا من القوات المسلحة، واشترك في التدريب والتخطيط لعملية اقتحام الكتيبة العسكرية.

(المرابطون)

في 2013، أنصار بيت المقدس، كان بيسعى للانتشار خارج حدود سيناء. واستقر التنظيم على التوسع من خلال خلايا سماها (خلايا الوادي.. في قضية تحمل نفس الاسم). في الوقت دا، كان هشام عشماوي، بيشكل خلية له، في الدقهلية، فتلاقت المصالح ( الخلية دي اللي فجرت مديرية أمن الدقهلية، وتبنتها أنصار بيت المقدس)، ومحاولة اغتيال اللواء محمد إبرهيم، وزير الداخلية.

وفي 2014، انتقل عشماوي، لتنفيذ عملية الفرافرة الأولى، وأنصار بيت المقدس، عملت فيديو وقتها سمته (صولة الأنصار). وفي سبتمبر، نفذت نفس المجموعة عملية في نفس المكان، وأنصار بيت المقدس، عملت برومو تشويقي وسمته (صولة الأنصار 2).

كان أنصار بيت المقدس، في الوقت دا، على وشك إعلان الولاء رسميا لداعش، في حين كان هشام عشماوي يرفض ذلك، فانفصل هشام عشماوي ومن معه، ولم تذع أنصار بيت المقدس الصور والفيديوهات التي نوهت عنها لأنها كانت بحوذة عشماوي، وبعده بثت من غير لوجو الأنصار عن طريق حسابات موالية للقاعدة.

انتقل بعدها هشام لليبيا، وبالتحديد لمنطقة درنة، وأصدرت داعش في ليبيا بيان تطالب فيه بقتل عشماوي،، خطفت مهندس كرواتي، من واحات أكتوبر وذبحته، وحاولت تنفيذ عمليات أخرى،كى لاتترك الملعب لعشماوي ومجموعته فقط.

أخر عملية أعلنت عنها المرابطون في مصر، كانت في 2014.

أخبار ذات صلة

تتجه الأنظار صيف العام المقبل إلى روسيا، التي تستضيف مونديال كأس العالم 2018.

وقبل نحو ... المزيد

قُتل 6 مجنّدين مصريين، إضافة إلى مدنيين اثنين، وأصيب 17 آخرون، في هجوم لمسلحي "تنظيم المزيد

أعلن وزير الدفاع الفيليبيني الاثنين، أنّ ايسنيلون هابيلون أحد أكثر الرجال المفتش عنهم في العالم، الذي يعتبر قائد تنظيم الدولة في آسيا وجنوب ... المزيد

تعليقات