البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

مكتب "القرضاوي" عن شائعة ترحيله إلى مصر: محض كذب دأب عليه أذرع الانقلاب الإعلامية

المحتوي الرئيسي


مكتب "القرضاوي" عن شائعة ترحيله إلى مصر: محض كذب دأب عليه أذرع الانقلاب الإعلامية
  • خالد عادل
    24/12/2014 09:28

نفى مدير مكتب الشيخ يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، ما تردد عن تسليمه إلى السلطات المصرية، بعد أن أدرجته الشرطة الدولية "الانتربول" على قائمة المطلوبين.

وأكد مكتب القرضاوي المقيم في قطر، أن "هذا محض كذب دأب عليه أذرع الانقلاب الإعلامية"، وما وصفها بأنها "وسائل إعلام غير مهنية تلقفت ما قاله موقع إخباري معروف بانتمائه لجهاز أمن الدولة في مصر وصارت تنسج حوله الأوهام والأكاذيب".

وأشار المكتب في بيان له إلى أن "فضيلة الشيخ يمارس عمله في مكتبه بالدوحة، وقد أم المصلين أمس في صلاة الجنازة على المغفور له الشيخ جاسم بن ثاني آل ثاني رحمه الله حفيد مؤسس قطر، بمسجد الشيخ جاسم بمنطقة إزغوي".

ومن جهته، أكد الشيخ عصام تليمة، الداعية الإسلامي، والمدير السابق لمكتب القرضاوي، أن خبر تسليم "رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين" إلى السلطات المصرية، بعد إدراج اسمه على قوائم "الانتربول" محض شائعة لا أساس لها من الصحة.

وقال تليمة عبر صفحته الشخصية، بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" اليوم: "بخصوص شائعة صدور قرار أميري بتسليم العلامة القرضاوي، هذا الكلام عار تمامًا عن الصحة، ومصدره ليس مجهولا بل معلوم حيث إنه مخبر أمن دولة طوال عمره، والشيخ القرضاوي يحمل الجنسية القطرية منذ سنة 1966م".

وتابع،: "عندما يطلب مواطن في دولة خليجية يحاكم في بلده إن صحت الشائعة البلهاء، إذا كان القرضاوي إرهابيا كما يزعم ناشر الخبر (عبد الرحيم علي) ألم يكن القرضاوي رئيس مجلس إدارة موقع (إسلام أون لاين)، الذي كنت تعمل فيه كمخبر لأمن الدولة في الموقع، وكنت تتقاضى راتبك منه، فكيف قبلت بالعمل في موقع رئيس مجلس إدارته إرهابي؟! ".

واستطرد تليمة "يحظى الشيخ القرضاوي باحترام وتقدير معظم حكام الخليج، ويوم أن طلب في عهد عبد الناصر ورفضت قطر تسليمه وبقية الإخوان، رغم أن حكام قطر وقتها كان هواهم السياسي قريبا جدا من عبد الناصر"، يذكر أن هناك صحف ومواقع إخبارية قالت إن هناك أنباء تفيد أن السلطة القطرية بأمر أميري ستسلم الدكتور يوسف القرضاوي لمحاكمته في التهم الموجه إليه.

وأصدر "الانتربول" في وقت سابق هذا الشهر مذكرة بإلقاء القبض على القرضاوي بتهم تتصل بالقتل والحرق والتخريب والسطو، وقال إن ذلك يأتي بناء على طلب من السلطات المصرية، حيث إن "القرضاوي مطلوب في قضايا تحت التحقيق وقضايا صدر فيها حكم غيابي".

وتم نشر صور القرضاوي البالغ من العمر 88 عامًا، على مواقع "الانتربول" الدولي، ومن بين التهم التي وضعت في النشرة الحمراء بحقه "الاتفاق والتحريض والمساعدة على ارتكاب القتل العمد، ومساعدة السجناء على الهرب والحرق والتخريب والسرقة".

أخبار ذات صلة

-قليل من العلماء هم من يصدح بالحق، وقليل من هذا القليل مَن يُقارع الطغاة والظلمة وجها لوجه، وما سمع الناس عن عالِم واجه الباطل بلسانه ويده إلا بما فعله المزيد

ولو نظرت لشخصك أنت ثم سألت نفسك سؤالاً: ماذا قدمت لمن تتعامل معهم حتى يذكرونك عندما يفتقدونك سواء بالغياب أو الوفاة؟!

هل المرح والضحك ... المزيد

- أنهم جزء من الأمة التي تتكون  منهم ومن غيرهم.

..

- أن تنوع الحركة الإسلامية لا يعني انقسامها انقسام  تضاد . المزيد

ينظر إلى مصادر هويتك ثم يعمل على تفريغها من الداخل ثم يقدم لك من خلال المصادر المفرغة هوية جديدة تختلف بشكل يسير عن الماضية ولا تمانع التغريب من الداخل، ... المزيد