البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

مفتي التنوير والمفكر الكبير

المحتوي الرئيسي


مفتي التنوير والمفكر الكبير
  • د. عبد المنعم فؤاد
    15/04/2022 06:19

كتب على صفحته منذ أيام إعجابا بفلان صاحب (مسلسل كذا) بأنه المفكر الكبير

 و لأول مرة اسمع أن (فلانا هذا من كبار المفكرين. وواعي. ومخلص ) ولا أدري كيف حاز هذا اللقب بسرعة فائقة عند من تفوه به ؟ لكن يبدو أن اللألقاب عند من يدعون التنوير في زماننا  لا ضوابط ولا معايير لإطلاقها،  فهم يجعلونها صدقة جارية على فقراء العلم والفكر ،.  وجوائز موسمية لكل من يتعرض لثوابت ديننا، ويجتهد للتعدي على سنة نبيناالكريم  ،. ومن الدلائل على كبير وعي وفكر من وزع عليه هذا اللقب منذ أيام عند مفتي  التنويرين في بلادنا : انكاره لمعجزة المعراج  منذ شهر أويزيد ، وإنكاره الدؤوب للسنة المطهرة ، وسبه لصحابة النبي الكريم  ، وعدم اعترافه بسنة التراويح ، وحديثه عن عمر الفاروق ،.  وسيف الله المسلول خالد بن الوليد بسخرية مصحوبة بافتراءات عجيبة، واحترامه وتبجيله لمن يقدس الأبقار ، وسخريته العلنية بالشباب الذين يدامون على قرآءة القرآن  ..

الخ الخ !، يوصف اليوم: بالمفكر  الكبير مجاملة ؛. لأنه اعطى لواصفه سيناريو يراجعه ، وكانت المراجعة فضيحة ( بجلاجل ) كما يقال،.. 

فمثلا كيف للمراجع الذي يقول أنا مسؤول عن كل ما في المسلسل فقها أو شرعا كيف يقبل اللقطة التي يقال فيهاعلى سبيل المثال لا الحصر : ( هل القرآن قال هذا  أم الفقهاء….عاوزين كلام وبنا بس….الخ) ؟ ! وكأن فقهاء الإسلام   اجتهدوا  وقالوا بما قاله سفر التثنية أو سفر يوشع ولم يجتهدوا حول ما فهموا من القرآن الكريم ! أضف إلى ذلك أن اللقطة يراد من عرضها  التلبيس على المسلمين وخلط الحق بالباطل  وإرسال رسالة مفادها:

أنه على المسلمين الأخذ بما في القرآن فقط وبظاهره  فحسب،  وهجر السنة المطهرة تماما،  وهذا هو عين الغباء الفكري ؛

فالذي يقول نأخذ بالقرآن فقط دون السنة يرد عليه بالقرآن الذي جاء فيه: ( وما أتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا ) وأيضا: ( من يطع الرسول فقد أطاع الله ) ففي القرآن تفويض للرسول بالتشريع بجوار تشريعات جاءت في القرآن العظيم معروفة للجميع ، ومن ثم  هل يمكن لهؤلاء أن يخرجوا لنا فرضية زكاة الفطر التي ينفذها المسلمون في أركان المعمورة في نهاية هذا الشهر الكريم الذي تعرض فيه مسلسلاتهم الفاضحة لمنهجهم من القرآن الكريم  ناهيك عن صلاة التراويح وركعات صلاة الفرائض الخمس ورمي الجمرات في الحج  الخ الخ ؟

فالفقهاء ومعهم المسلمون في كل أنحاء المعمورة استجابوا لما في القرآن وسمعوا واطاعوا الرسول فيما شرعه- صلى الله عليه وسلم - ولم يوجد في كتاب الله …

ومن يريد اليوم أن يفرق بين السنة والقرآن العظيم ويظن أنه  بمسلسل مشبوه راجعه من  راجعه أنه يمكنه تحقيق مقاصده.  والذين معه فهو من الجاهلين ..

والله تعالى يأمر كل مسلم بقوله. ( وأعرض عن الجاهلين ) وله سبحانه في خلقه شؤون

 

أخبار ذات صلة

إن وظيفة الإنسان في هذه الحياة الدنيا هي: تحقيق العبودية والدينونة لله تعالى كما أمر، وبالطريقة التي أمر بها، وحسب الضوابط والحدود التي وضعها، وأمر ألا يتج ... المزيد

جاء في إحدى المسلسلات التلفزيونية أن الشيخ محمد متولي الشعراوي قدم إلى الرئيس السادات رحمة الله عليهما مقترحات بالإصلاح من بينها تعيين شيخ الأزهر نائب ... المزيد

عالم القطب الواحد ضمن ديمومته من١٩٤٥ إلى اليوم وبعد عصبة الأمم  إلى الأمم المتحده بجعل إسرائيل محور بقائه الشعورى ،والولائى ومعيار قوته ،وعالم متعد ... المزيد

ومن أهم شروط التوبة النصوح قبل  مفارقة أرض واهل السوء ...

هى حركة التائب فلا يصلح فيها مشى ولا حتى جرى ولا هرولة  ولكن حالة الإنط ... المزيد