البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

مرحلة رحيل جيل وموسم جفاف التنظيمات المغلقة

المحتوي الرئيسي


مرحلة رحيل جيل وموسم جفاف التنظيمات المغلقة
  • م. محيي عيسى
    23/01/2020 09:59

لا يمر يوم الا ونسمع عن وفاة احد الاخوة من جيل السبعينات او الجيل الذى بعده ويحدث هذا على مستوى جميع الجماعات

واذا استمر الحال على ما هو عليه فقد ياتى عام 2030 ولم يتبق من الجماعة الاسلامية الا اسمها وبعض الافراد القلائل وقد يكون اصابهم العجز والمرض

حيث يمر العمر ويشيخ الصغار وليس هناك اى افراد جدد تنضم للجماعة

واعتقد ان متوسط عمر الافراد بالجماعة الاسلامية قد تعدى الخمسين عاما

ينطبق نفس الشئ على الاخوان فى مصر فليس هناك اى مجال للدعوة او ضم افراد وقد يكون متوسط عمر اعضاء الاخوان الان حوالى اربعين عاما وهو ما يعنى اذا استمر الحال على ما هو عليه فقد ياتى عام 2040 ولم يبقى من الاخوان فى مصر الا اسمها وبعض من اعضائها لو كتب الله لهم النجاة ةاستمروا على بقائهم بالجماعة

واتصور ان بانتهاء الجماعتين الاكبر فى مصر سواء بنفاد رصيد الافراد او بالحل الداخلى هو اكبر مكسب للدعوة

 

حيث سينشأ جيل جديد بفكر مختلف ووسائل مبدعة تنهى مرحلة التنظيمات الهرمية العنقودية المغلقة وتنهى مرحلة الجماعة الام واستعلاء العاملين فيها عن باقى البشر

سينشأ جيل يعمل للفكرة دون التنظيم ويكون ولاءه للدين لا للقيادة ولن تكون كتابات كتبها قائد او مؤسس فى مرحلة ما كرسائل البنا او كتابات قطب او ميثاق العمل الاسلامى هى المنهاج الملهم للجماعة طوال تاريخها

لن تكون مقولة ( علانية الدعوة وسرية التنظيم ) نبراساً للجيل القادم حيث سيتعلم اننا فى عصر انتهت فيه وهم السرية التى عايشته التنظيمات واستطاعت من خلاله احكام قبضتها على الاعضاء بل سيرفع هذا البعث الاسلامى الجديد شعار العلانية فى كل شئ والعمل الشعبى العام فى وضح النهار وسيقول بملئ فيه ليس لدينا ما يُخيف فنخفيه

سينظر الجيل القادم الى اخطائنا فيتلاشها وسيعرف ان اوطاننا مسلمة وشعوبها مؤمنة فقط ينقصها احياء هذا الايمان وتحريكه

لن يكون هذا الجيل خصما للوطن بل اضافة له ولن يكون عدوا لشعبه بل محبا حانيا عليه غير شامتا فى مصابه ولا فرحا ببلائه بل مشفقا عليه

لن يكون هذا الجيل سبابا ولا لعانا بل يتحلى بمكارم الاخلاق ونفغ الناس

بعد رحيل جيلنا والجيل الذى يليه لن يتبقى فى الجماعات المغلقة الهرمية الا القليل بعد ان عزف الناس فى الانضمام اليها اما خوفا او قناعة بقشل هذا الطريق

ستتحول الجماعات الى فكرة وتيار تبنى الامم لا تهدمها وتنهض بالمجتمع بعد ان تحلت عن فكرة استاذية العالم وعودة الخلافة

ستعنى الخلافة لها الخروج من المفهوم الضيق الى فهم اوسع يعنى عمارة الارض ونفع البشرية

نحن فى حاجة بعث اسلامى جديد مختلف تماما عن مرحلة عشناها وادت دورها وجاء وقت رحيلها

وهذه هى سنة الحياة

 

أخبار ذات صلة

تمر الأمة الإسلامية في الواقع المعاصر بتتابع الأزمات في شتى جوانب الحياة تتنوع بين أزمة تتعلق بعلل موروثة تاريخيا ومنها نتيجة للواقع المعاصر ومنها تسبب فيه ... المزيد

كَم كُنتُ اُحُبُ الحَياة

 

حتى بدأتُ ارى صُورا لِلمَجوس . مُقززَة تَشمَئِزُ مِنها النُفوس . وتَقشَعِرُ مِنها الابدان كَقِصَتي عَن هذا ... المزيد

السؤال : ما حكم اصطحاب الصغار إلى المساجد ؟خاصة في بلاد الغرب ،حيث يقول البعض إنه يجب علينا في بلاد الغرب أن نتسامح في اصطحاب الأطفال إلى المساجد ، وان أحدثوا ... المزيد

في ترتيب المدارك للقاضى عياض أن رجالا من أهل العلم من التابعين كانوا يحدثون بالأحاديث وتبلغهم عن غيرهم فيقولون مانجهل هذا ولكن مضى العمل على غيره ، وذكرأن أ ... المزيد