البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

محنة الأولاد والمستقبل والتعليم!

المحتوي الرئيسي


محنة الأولاد والمستقبل والتعليم!
  • محمد سعد الأزهرى
    02/05/2018 11:33

حبس أولادك داخل دائرة المدرسة والدروس والكورسات سيؤثر عليهم بالسلب لا بالإيجاب، وتلبية طلباتهم أو النزول على رغباتهم المادية أو المعنوية سيؤثر عليهم بالسلب كذلك، وأن تتركهم أسرى للنت والموبايل والألعاب الألكترونية سيؤثر أيضاً عليهم بالسلب!

لابد أن تُخرجهم من هذا الخبل بسرعة وتنقذهم من هذه الحياة الرتيية والتى تٌخرج لنا جيلاً مشوّهاً بمعنى الكلمة.

اهتم بعاطفتهم تجاه أقربائهم ، خالو وعمو وخالتو وعمتو وأولادهم وجدتهم وجدهم، لازم يكون فيه علاقة راسخة بهؤلاء ، واهتم بالعلاقة مع عائلات زمايلهم فى المدرسة لكى يشعر هو وأصدقائه بأنهم أسرة قبل أن يكون أصدقاء الفصل أو المدرسة.

 

لابد من الاهتمام بتحمل الأولاد للمسئولية فأشركوهم في عمل البيت وتولي المصروف ولو في الأشياء الصغيرة كشراء الخبز مثلاً، وأن نشجعهم على التنافس على خدمة الوالدين أو البيت أو غيره، وأن تحفزهم على ممارسة الرياضة وأن تكون الصلاة جزء أصيل من حياتهم وأن تنتبه جداً إلى بث روح المحبة والمرح فى البيت وأن تملأ هذا الخزان العاطفى والذى يحتاجه كل ابن سواء بالابتسامه أو الهدية أو الحديث الخاص أو اللعب معه أو الخروج برفقته ولو 10 دقائق فى الأسبوع.

نحن نحتاج إلى أن ننتبه أن التعليم فى بلادنا لا يهتم بمشاعر الأولاد ولا بمهاراتهم بل بدرجاتهم المزيفة!

فمن فضلكم لا تعبثوا بمشاعرهم ومهاراتهم ولا تتركوهم أسرى لدرجات لا قيمة لها! ثم نراه فى المستقبل غير متحمل للمسئولية ولا يستطيع أن يكوّن أسرة مستقرة ولا أن يصبح أباً ولا أماً على المستوى اللائق، كل هذا بسبب أنك تنجرف مع المنجرفين وتظن أن تأمين المستقبل لن يكون إلا بشهادة تحمل ختم: صالح للعمل والتعيين!!

 

أخبار ذات صلة

هذه القاعدة تشيع بين شباب الحركة الاسلامية حتي صارت عندهم من المسلمات ويطبقونها بأن يروا أحدا قد أتي عملا اعتبروه كفريا فسرعان مايحكمون بكفره ثم ير ... المزيد

فسبيل الشريعة بشُعَبها بدءاً من التوحيد وحتى إماطة الأذى عن الطريق؛ هو دَرب الوصول للمأمول من حُب العباد لله، وحُب الله للعباد ، وإذا كان العبد منا ... المزيد

هو الأستاذ الدكتور/ حسن عبد الله الترابي، المفكر والفقيه القانوني والسياسي السوداني الكبير رحمه الله، وهو من أكثر الشخصيات التي أثارت جدلًا كبيرًا ... المزيد

الحمد لله حمداً عدد ما خلق، والحمد له ملء ما خلق، والحمد له عدد ما في السماوات والأرض، ربنا لك الحمد ملء السماوات والأرض وملء ما بينهما، وملء ما شئت م ... المزيد

تعليقات