البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

محمد الظواهري: اغتيال السادات كان واجباً شرعياً..والسيادة للشعب في الدستور."شرك بالله"

المحتوي الرئيسي


محمد الظواهري: اغتيال السادات كان واجباً شرعياً..والسيادة للشعب في الدستور.
  • 31/12/1969 09:00

أكد المهندس محمد الظواهرى  زعيم السلفية الجهادية بمصر والشقيق الأصغر للدكتور أيمن الظواهرى قائد تنظيم القاعدة أن فكر القاعدة أصبح موجودا الان في مصر وليس التنظيم ومن المتوقع ان ينتشر هذا الفكر بشكل أوسع خلال المرحلة المقبلة. وقال إن الدكتور الظواهري يعد بحق أمير الجهاديين في العالم، مشيرا إلي أن مبادرة وقف المواجهة بين الغرب والحركات الإسلامية هي من منطلق قوة وليس ضعفا. أوضح الظواهري في حواره لجريدة الجمهورية ان إزاحة الرئيس الراحل أنور السادات عن الحكم عمل صالح واغتياله كان واجبا شرعيا لأن هذا الطاغوت -علي حد وصفه- كان كارثة علي الأمة. وقال إنه يوجد بعض التكفيريين في سيناء لكن الغالبية العظمي منهم من أصحاب الفكر غير المتشدد ولا يمكن ان نعرف عددهم لكن في نفس الوقت لا يمكن الجزم بأنهم وراء الأحداث الجارية كلها وخاصة الاعتداء علي الجنود المصريين برفح وقد أصدروا بيانا نفوا فيه ارتكابهم للواقعة. وأوضح ان الغرب مازال يضغط علي الرئيس مرسي حتي يفرج عن المسلحيين، وأكد انه لم يرسل أي رسائل للرئيس بهذا الشأن. وأكد ان دخول الإسلاميين للانتخابات حرام شرعا ومن لديه عكس ذلك فليقل لنا من واقع الدين ولا شأن لنا بمن غيروا مواقفهم، وقال إن الديمقراطية التي تكون فيها السيادة للشعب "شرك" وإشراك للشعب مع حق من حقوق الله.

أخبار ذات صلة

قال تعالى في سورة الأنفال :

 يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ ۚ إِن يَكُن مِّنكُمْ عِشْرُونَ صَاب ... المزيد

شدّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على أن عملية "نبع السلام" تنتهي بشكل تلقائي عندما "يغادر المزيد