البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

محاربة "تنظيم الدولة" تتصدر مباحثات الجُبير والعبادي في بغداد

المحتوي الرئيسي


محاربة
  • الإسلاميون
    25/02/2017 12:09

بحث رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ووزير الخارجية السعودي عادل الجبير، في بغداد، اليوم السبت، عدة ملفات أبرزها التعاون بين البلدين لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" ، وفق بيان حكومي.

وفي وقت سابق اليوم وصل وزير الخارجية السعودي إلى العاصمة العراقية، في زيارة غير مسبوقة لمسؤول سعودي، لم تُعرف مدتها.

وقال بيان صادر عن مكتب العبادي إن الجانبين "بحثا تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين والسبل الكفيلة لتعزيزها في محاربة داعش".

وأضاف أن الاجتماع بحث أيضاً "التأكيد على أهمية بذل المزيد من الجهود من أجل التعاون في محاربة الارهاب وأفكاره التي تؤثر على عموم المنطقة والعالم".

ونقل البيان عن الجبير تأكيده على "دعم السعودية للعراق في محاربة الارهاب"، مبدياً استعداد المملكة لـ"دعم إعادة الاستقرار في المناطق المحررة".

وتشهد العلاقة بين العراق والسعودية توتراً بعد تقديم الأولى طلبا في أغسطس/آب الماضي، للرياض، لاستبدال سفيرها ثامر السبهان، على خلفية اتهامه بـ"تدخله في الشأن الداخلي العراقي".

وكان السبهان قد تسلم مهام منصبه كأول سفير للسعودية في العراق، بعد 25 عاماً من القطيعة، في ديسمبر/كانون أول 2015 وحتى تاريخ سحبه في أكتوبر/تشرين أول الماضي.

ووجّه الجبير، في وقت سابق، انتقادات لاذعة لـ"الحشد الشعبي" (مليشيات شيعية تابعة للحكومة العراقية)، واتهمه بالولاء لإيران، وهو ما أثار حفيظة بغداد التي اعتبرت تصريحاته تدخلا "سافرا" في شؤونها الداخلية.

أخبار ذات صلة

قالت وكالة "أعماق" أحد أهم الأذرع الإعلامية التابعة لتنظيم الدولة، إن "جيش خالد بن الوليد"، الذي يعد حليف المزيد

قال السياسي العراقي هوشيار زيباري، الذي شغل منصب وزير المالية سابقا ووزير الخارجية لفترة طويلة قبل ذلك، في مقا ... المزيد

تعليقات