البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

مجموعة تطلق على نفسها "كتائب الفرقان" تتبنى استهداف قناة السويس بالصواريخ

المحتوي الرئيسي


مجموعة تطلق على نفسها
  • الإسلاميون
    31/12/1969 09:00

تبنت مجموعة تطلق على نفسها اسم "كتائب الفرقان" عملية استهداف سفينة تجارية خلال مرورها في المجرى الملاحي لقناة السويس السبت الماضي. وبثت المجموعة غير المعروفة، عبر الإنترنت أمس الخميس، تسجيلاً مصورا يظهر قيام مسلحيْن بإطلاق قذيفتين صاروخيتين من نوع آر بي جي تجاه سفينة حاويات يُعتقد أنها صينية خلال مرورها في قناة السويس قبالة مدينة بورسعيد، وتسبب الهجوم في نشوب حريق محدود تمت السيطرة عليه. وقالت المجموعة في بيان صوتي ترافق مع التصوير الذي يظهر فيه علم مكتوب عليه كتائب الفرقان، إن قناة السويس هي "شريان التجارة لدول الكفر ولا بد من استهدافه". وأكد مصدر في الجيش أمس أن المسؤولين الأمنيين "على يقين من أن تلك كانت عملية عشوائية لا تقف وراءها منظمة"، ولم يترك الهجوم أثرا يذكر على السفينة أو على الحركة عبر القناة. وكان رئيس هيئة قناة السويس الفريق مُهاب مميش قال في تصريحات متلفزة عقب الحادث، إن "أحد العناصر الإرهابية قام بمحاولة فاشلة للتأثير على حركة الملاحة في قناة السويس باستهداف إحدى السفن العابرة"، مؤكدا أنه تم التعامل مع الموقف بكل حسم من القوات المسلحة، واستأنفت السفينة رحلتها بسلام إلى ميناء الوصول"، وأن "الملاحة تسير بصورة طبيعية" في القناة. وتحوز قناة السويس على أهمية استثنائية في هذه الفترة التي تشهد فيها المنطقة العربية اضطرابات عديدة، لا سيما مع الاستعدادات الجارية لتوجيه ضربة عسكرية إلى النظام السوري من قبل الولايات المتحدة وحلفائها، واستخدام عدد من المدمرات الأميركية هذا المجرى الملاحي للوصول إلى مياه المتوسط.

أخبار ذات صلة

إختلف العلماء في حكم صلاة الغائب ، فذهب البعض إلى أنها غير جائزة ، و أنها كانت من خصوصيات النبي صلى الله عليه و سلم ، و أجازها الجمهور ، ثم إختلفوا ، فحصره ... المزيد

**.. من المتوقع أن تشهد الأسابيع القادمة تغيرات للأصلح أو للأسوأ.. وبوسع من ابتلاهم الله بالولايات العامة للمسلمين أن تكون الأزمات والنوازل الحالية فرصة ... المزيد

في أعقاب حرب الخليج الأولي التي انتهت بتحرير الكويت وتدمير القوة العسكرية للعراق وفرض الحصار عليه، صدر كتاب عام 1992 بعنوان: "نحن رقم واحد: أين تقف أمري ... المزيد

لم تعجبني الدراسة المسلوقة التي قام بها أربعة من الشباب المصري بتركيا ونشرها المعهد المصري للدراسات هناك عن مبادرة الجماعة الإسلامية عام 1997.

المزيد