البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

ما الفائدة؟

المحتوي الرئيسي


ما الفائدة؟
  • د. محمد السيد إبراهيم
    14/12/2018 02:04

1- منذ عشر سنوات بدأتُ الكتابة التعليمية للمسلمين غير العرب، بدأت بأفريقيا ثم شرق أوروبا ثم غرب آسيا.

2- منذ ثمان سنوات بدأتُ التدريس الجامعي عن بعد، وأكثر طلابي من المسلمين غير العرب، أو العرب المهاجرين في بلاد غير إسلامية.

3- منذ سبع سنوات بدأتُ زيارة عدد من الدول الإسلامية غير العربية - من اندونيسا شرقًا إلى السنغال غربًا-؛ لأدرب الدعاة والمدرسين على طرق تدريس العلوم الشرعية، مع حضور ندوات ومؤتمرات وورش عمل في ذات الشأن.

خلال هذه المهام الثلاث، قابلتُ أو ناقشتُ مئات الطلاب والدعاة والمدرسين والمسؤولين عن أوضاع المسلمين، وآمالهم وآلامهم الدينية والثقافية والاقتصادية والاجتماعية والسياسية.

 

فخرجت بفوائد كثيرة أهمها:

1. أن الدعوة لإقامة كليات الشريعة، وأصول الإيمان، مع توطيد العلاقة بين كافة المسلمين، والحفاظ على هوية الأمة = هو أول وأهم واجب علينا.

2. أن أغلب خلافاتنا الدينية في بلاد العرب سخيفة أو ضيقة الأفق أو متضخمة جدًا، خاصة الخلاف بين المدارس الدعوية، بل وكثير من مسائل الخلاف العقدي.

3. أن في بلاد العرب من المواهب والقدرات الثقافية والعلمية والتعليمية ما لو كان مثله في كل البلاد الإسلامية غير العربية لتغير وجه الإسلام في العالم.

 

أخبار ذات صلة

لقد بلغت الجاهلية ذروتها، وآن لها أن تسقط، جرياناً لسنة الله في ذلك، ذلك لأنها تحمل جرثومة هلاكها في داخلها، ومن داخلها سيتم القضاء عليها، هذا فكيف إ ... المزيد

القرآن الكريم إجابة على الأسئلة الثلاثة الأهم في حياة الناس، وهي: من خَلَقَهم وخَلَقَ كل شيء؟، وماذا يراد منهم في هذه الحياة؟، ثم ماذا ينتظرهم بعد ال ... المزيد

تطل علينا كل فترة الرغبة في تعديل أحكام الميراث، وأنصبته بين الذكر والأنثى في محاولة للتساوق مع الغزوة الاستعمارية، وجعله دستورا وقانونا في بلاد ال ... المزيد

لم تكن مبادرة وقف العنف عمل عابر فى تاريخنا وتاريخ بلدنا استخدم لفترة فى انتها ازمة كادت تقصف بامن البلد واستقرارها ثم طويت صفحة ..

< ... المزيد

تعليقات