البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

ما الحكمة من قولنا: باسم الله، قبل أي قول أو عمل؟

المحتوي الرئيسي


ما الحكمة من قولنا: باسم الله، قبل أي قول أو عمل؟
  • د. رفيق يونس المصري
    01/05/2017 04:06

*قالوا:

1- باسم الله أي: بالله، واسم: لفظ مُقحم، أو هو عين المسمّى.

قال الشاعر:

إلى الحول ثم اسمُ السلام عليكما *** ومن يبكِ حولاً كاملاً فقد اعتذرْ

وفي القرآن الكريم:

(اذكروا اللهَ) الأحزاب 41.

(فاذكروا اسمَ الله) الحج 36.

وفي القرآن الكريم: (سبّح اسمَ ربك الأعلى)، ونحن نقول في السجود: سبحان ربي الأعلى، ولا نقول: سبحان اسم ربي الأعلى.

2- الباء للمصاحبة، والمراد: التبرّك.

3- باسم الله لا باسمي أنا، أي بأمر الله لا بأمري أنا (تفسير المنار).

4- أو بقدرة الله لا بقدرتي أنا (تفسير المنار).

*وقلت:

باسم الله: أي بالله، أي ألتزمُ بطاعة الله (في كل قول وعمل).

أو: أستعينُ بالله (في كل قول وعمل).

ولا تعارض في الجمع بينهما.

والله أعلم بالصواب.

أخبار ذات صلة

ظاهرة التشهير المتبادل والتهم المُتقاذفة ..والتشويه الكريه بين بعض الفضلاء من الدعاة وحملة الأقلام على صفحات التواصل الاجتماعي؛ لم تعد تسُّر صديقً ... المزيد

الواقع المصري يفجع المحبّ لمصر وأهلها ويَنْكأ في نفسه آلاماً وجراحاً؛ فقد تفاعلت وتفعّلت الردّة الثورية في مصر من اليوم الأوّل لثورة يناير العظيمة ... المزيد

خرج علينا - كعادته - إسلام البحيري يرتزق بقضية تفجير الكنائس في مصر، ناسبا ذلك التقصير والفكر إلى المزيد

أواخر 2001: الولايات المتحدة تغزو أفغانستان في أعقاب هجمات 11 أيلول/ سبتمبر بهدف تدمير تنظيم «القاعدة» هناك وإزاحة حركة «طالبان» من السلطة المزيد

تعليقات