البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

"لشكر جهانغفي" تتبنى تفجير السوق الشيعي في باكستان بسبب سوريا

المحتوي الرئيسي


تفجير في باكستان تفجير في باكستان
  • الإسلاميون
    13/12/2015 03:20

تبنت مجموعة "لشكر جهانغفي" السنية المعادية للشيعة في باكستان، الهجوم الذي استهدف السوق الشعبي في بلدة باراشينار الشيعية بإقليم بختونخوا في باكستان اليوم الأحد.
 
وارجعت الجماعة الإسلامي">الإسلامية السبب في استهداف السوق الشيعي إلى إرسال المقاتلين الشيعة لدعم نظام بشار الأسد في سوريا.
 
وارتفع عدد ضحايا الانفجار إلى 23 قتيلا، إضافة إلى 30 جريحا.
 
ونجم الانفجار عن قنبلة زرعت في كيس داخل السوق المعروف باسم "إيدغاه بازار" المكتظ، في عاصمة منطقة "كورم" القبلية الواقعة على حدود أفغانستان، وهي إحدى سبع مناطق شبه مستقلة عن الحكومة المركزية في إسلام أباد.
 
وأعلن الناطق باسم مجموعة "لشكر جهانغفي"، علي أبو سفيان، مسؤولية المجموعة عن الانفجار، وقال إنه يأتي "انتقاما للجرائم التي تشن ضد المسلمين في سوريا على يد نظام بشار الأسد وإيران".
 
كما توعد أبو سفيان بأنه سينفذ انفجارات أخرى إن لم يتوقف أهالي بلدة باراشينار عن إرسال مقاتلين شيعة للمشاركة في القتال إلى جانب نظام بشار الأسد في سوريا.
 
ويذكر أن "لشكر جهانغفي" هي مجموعة مسلحة قامت بعدة هجمات ضد الشيعة في باكستان، وهي فرع من مجموعة (سيباه سهابا) المعادية للشيعة أيضا. وقد تمكنت الشرطة الباكستانية، في تموز/ يوليو الماضي؛ من قتل زعيمها "ملك إيشك"، في تبادل لإطلاق النار.
 
ويأتي هذا الانفجار بعد أن نشرت صحف باكستانية تقارير تؤكد أن إيران تجند مقاتلين شيعة من باكستان للمحاربة في صفوف نظام بشار الأسد في سوريا، وخصوصا ضمن لواء "زينبيون" الشيعي المتطرف.

أخبار ذات صلة

قالت حركة النهضة الإسلامية، أكبر حزب في تونس، يوم الخميس إنها ستدعم أستاذ القانون السابق قيس سعيد في جولة الإعادة با ... المزيد

مما ينكر من التشديد أن يكون في غير مكانه وزمانه، كأن يكون في غير دار الإسلام وبلاده الأصلية، أو مع قوم حديثي عهد بإسلام، أو حديثي عهد بتوبة.

المزيد

المقال السابق دار الحديث حول نقطتين " الهجرة قمة التضحية بالدنيا من أجل الآخرة وذروة إيثار الحق على الباطل" و " صعاب الهجرة لا يطيقها إلا مؤمن يخا ... المزيد

إستكمالاً للمقال السابق المعنون " السياحة الإسلامية.. الواقع والمستقبل"، نواصل الحديث عن أسواق الحلال.

ولعل الشيء اللافت للنظر ... المزيد

** مهما كانت احتمالات تطورات الأحوال في مصر وما حولها من بلاد المسلمين..فإنها تؤذن بمرحلة جديدة..

نرجو أن تكون عاقبتهاخيرا.. وسبحان من ... المزيد