البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

كينيا.. حركة الشباب تقتل 100 جندي في هجوم شرس على قاعدة عسكرية

المحتوي الرئيسي


كينيا.. حركة الشباب تقتل 100 جندي في هجوم شرس على قاعدة عسكرية
  • محمد محسن
    15/01/2016 08:26

شن مقاتلو المجاهدين الصومالية هجوما واسعا، صباح اليوم الجمعة، على قاعدة عسكرية للقوات الكينية في منطقة (عيل عدي) بولاية جيذو جنوب غربي الصومال.
 
وقالت وكالة شهادة الإخبارية المقربة من الحركة إن المقاتلين سيطروا على منطقة عيل عدي (التي تقع على بعد 580 كيلومتر جنوب العاصمة مقديشو) بالكامل وقاعدة القوات الكينية فيها بعد هجوم شرس وعملية تفجيرية.
 
بدأ الهجوم عندما فجر شخص نفسه ،ثم تبعه اقتحام القاعدة من قبل مقاتلي الحركة، ودارت اشتباكات عنيفة استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، واستمرت لأكثر من ساعة ونصف.
 
وبعد مواجهات عنيفة في داخل القاعدة بين مقاتلي الحركة والقوات الكينية تمكن مقاتلوا الحركة من بسط سيطرتهم الكاملة على القاعدة العسكرية ومنطقة عيل عدي بولاية جيذو.
 
وبحسب مصادر من الحركة فقد تمكن مقاتلوا الحركة من قتل ما يقارب 100 جندي من القوات الكينية، واستولوا على أكثر من 30 مدرعة عسكرية كانت في القاعدة، بالإضافة إلى كميات ضخمة من الأسلحة والذخائر والعتاد العسكري.
 
ويأتي هذا الهجوم على غرار هجمات ليقو ، وجنالي ، وجميعو والتي استهدفت القوات الإثيوبية والبورندية والأوغندية، الموجودة عسكريا في الصومال، وراح ضحيتها أكثر من 300 جندي من قوات الإتحاد الإفريقي.
 
ويعتبر هذا الهجوم على قاعدة عيل عدي أكبر هجوم تتعرض له القوات العسكرية الكينية منذ دخولها في الصومال.
 
*المصدر: الإسلاميون

أخبار ذات صلة

نشرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية تقريرا، تكشف فيه عن معلومات جديدة عن زعيم تنظيم الدولة أبي بكر البغدادي، ... المزيد

هو نوع من التدين شاع في السنوات الأخيرة على يد مجموعة ممن يسمون الدعاة الجدد , وهو تدين خفيف (لايت) يناسب أذواق الطبقات المترفة التي لا تتحمل ثقل الدي ... المزيد

كنت من أشد المدافعين عن عمرو خالد فى بدايته ورايت فيه نموذجا للداعية المتجدد والقريب من عقل وقلوب الشباب وبالفعل دخل بالدعوة الى فئات جديدة من الشعب ... المزيد

استدعي عمر رضوان الله عليه عثمان وعلي ليستشيرهما في رسالة جاءته من قائده أبي عبيدة بن الجراح بحاضرة الشام .. لقد حاصر المسلمون بيت المقدس فأبي بطريرك ... المزيد

تعليقات