البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

قيادي بـ"جيش الفتح" لـ"أهل حلب": انتظروا ساعات وسترون ما يسرّكم

المحتوي الرئيسي


أبو عدي علوش، القيادي في أبو عدي علوش، القيادي في "جيش الفتح"
  • 23/10/2016 05:18

قال أبو عدي علوش، القيادي في "جيش الفتح" اليوم الأحد موجهاً حديثه لأهالي حلب في الجزء المحاصر منها قائلاً: "انتظروا ساعات فقط وسترون ما يسرّكم".

وجاء كلام "علوش" خلال تصريح له لوكالة "قاسيون" حيث أكد أن معركة فك الحصار عن الأحياء الشرقية في مدينة حلب ستبدأ، مؤكداً أن المقاتلات الروسية والميليشيات الأجنبية لن تفلح في صد ما وصفه بـ "الطوفان القادم".

وذكر القيادي البارز أن ساعات فقط تفصل عن المعركة الكبرى، موجهاً خطابه للمدنيين بقوله: "ساعات وسترون من الله ما يسرُّكم بإذن الله نصر وفرج ساقه الله إليكم على أيدي مجاهدي جيش الفتح"، مؤكداً أنه "لا الطائرات الروسية ولا الدبابات الأسدية ولا الصواريخ الإيرانية مانعتهم منا اليوم بحول الله وقوته".

وتوعد القيادي في تحالف "جيش الفتح" النظام السوري والميليشيات الأجنبية بالقول "أما أنتم أيها الغادرون يا كلاب روسيا وإيران فالطوفان القادم من تحتكم ومن فوقكم لن يبقيَ لكم مدفنٌ تُدفَنون فيه وقد أقسمنا أن تكونوا طعاماً للضباع والكلاب الشاردة أمثالكم".

ويأتي تصريح "علوش" بعد يومين من تصريح مماثل للشيخ "توفيق شهاب الدين" القائد العام لحركة نور الدين الزنكي الذي أكد ان "ملحمة حلب" ستنطلق، داعياً الأهالي للنفير قائلاً: "انفروا خفافاً وثقالاً، كونوا عوناً للمجاهدين، وأنقذوا أهلكم المحاصرين، ليبادر كل منكم بما يستطيع وليعذر إلى ربه".

وتعاني مدنية حلب في جزئها الشرقي من حصار خانق منذ نحو 4 أشهر استطاع فيها النظام من إطباق الحصار ومنع أي مواد غذائية من الدخول إليها، ما أدى إلى ارتفاع جنوني في الأسعار، فضلاً عن القصف العنيف بالنبالم والعنقودي والفوسفور المحرم دولياً، لكافة الأحياء المحررة ما أدى إلى سقوط مئات الشهداء، وخروج جميع مشافي المدينة عن الخدمة.

أخبار ذات صلة

أعلن توفيق شهاب الدين القائد العام لحركة "نور الدين الزنكي" المنضوية في غرفة عمليات "جيش الفتح" عن ... المزيد

علق الداعية السعودي محمد صالح المنجد، على معركة تحرير مدينة الموصل العراق المزيد

كشف "أبو الفتح الفرغلي" مسؤول مكتب الدراسات في هيئة الدعوة والإرشاد التابعة ل المزيد

ثانيًا : (على مستوى الحلف الروسي السوري الإيراني ).

حلب ورطة لروسيا أيضًا، لأن مسار السعار للدب الروسي لم يعد ق ... المزيد

(أولًا - على مستوى الحلف الأمريكي) :

حلب صارت ورطة، لأن مصير المعركة فيها سيؤثر على مصير الصراع كله في سو ... المزيد

تعليقات