البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

قيادة تنظيم الدولة الإسلامية في إندونيسيا موزعة بين عدد من القادة

المحتوي الرئيسي


بحرون نعيم بحرون نعيم
  • الإسلاميون
    05/02/2016 11:14

يقول مراقبون إن العناصر الجهادية في إندونيسيا تتوزع قياداتها بين عدد من القادة يقاتلون في سوريا، وهم : بهرام سياه ، وأبو جندل وبهرون أو بحرون نعيم ، وجميعهم موالي ل تنظيم الدولة الإسلامية.
 
وكانت الشرطة الإندونيسية قالت في البدء ان بحرون نعيم الجهادي الإسلامي هو العقل المدبر لهجمات جاكرتا.
 
ويقول مدير شرطة جاكرتا تيتو كارنفيان إن هؤلاء القياديين يشجعون الخلايا المحلية على تنفيذ عمليات في إندونيسيا ويزودونهم بالإرشادات.
 
وتابع كارنفيان ان "القياديين الثلاثة يتنافسون لكسب رضا القيادة المركزية لتنظيم الدولة الاسلامية".
 
وأضاف "حصول أي منهم على الإشادة هو بمثابة تعيينه زعيما في إندونيسيا".
 
الا ان الشرطة الاندونيسية ركزت بعدها على الداعية المسجون أمان عبد الرحمن، احد أوائل الإندونيسيين الذي أعلن ولاءه لتنظيم الدولة الاسلامية.
 
وتابع كارنفيان ان التنظيم الجهادي سيركز على اندونيسيا في مسعاه لاقامة فرع له في جنوب شرق اسيا.
 
وأوضح كارنفيان ان السجون تشكل مشكلة خطيرة بالنسبة الى اندونيسيا لأنها تخرج جهاديين.

أخبار ذات صلة

قلت سابقا، وازددت قناعة بما قلت، بأن أي منع –لأي سبب كان- للإسلام السياسي من التعبير عن نفسه تنظيميا، هو محاولة لمنع الوجدان الشعبي والذاكرة التاريخي ... المزيد

تحت هذا العنوان اللافت للنظر كتب القس فرانسيس جوردان، أخصائي العلاقات مع الإسلام في الفاتيكان، سبع نقاط توجيهية للذين يقومون بعملية التبشير مع المسلمي ... المزيد

الصراع مع شياطين الأرض بشقيهم الجن والمتمردون من الإنس يعد صراعاً أزلياً ممتداً بطول الزمن ويسع كل مظاهر الجغرافيا سواء جغرافيا النفس البشرية وجغرافيا ... المزيد