البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

"فتح الشام" وفصائل أخرى تندمج في مكون عسكري باسم "هيئة تحرير الشام"

المحتوي الرئيسي


  • خالد عادل
    28/01/2017 02:19

أعلنت عدد من كبرى الفصائل في الشمال السوري، عن اندماجها في مكون عسكري جديد باسم "هيئة تحرير الشام"، يضم كلاً من جبهة فتح الشام، وحركة نور الدين الزنكي، ولواء الحق، وجبهة أنصار الدين، وجيش السنة، بقيادة المهندس أبو جابر هاشم الشيخ.

وجاء في بيان الإعلان عن التشكيل "فنظرًا لما تمر به الثورة السورية اليوم من مؤامرات تعصف بها و احتراب داخلي يهدد وجودها، وحرضا منا على جمع الكلمة ورض الصف، فنحن الفصائل الموقعة أدناه، نعلن عن حل كل من الفصائل التالية واندماجها اندماجا كاملا ضمن كيان جديد تحت مسمى "هيئة تحرير الشام" بقيادة المهندس أبو جابر هاشم الشيخ.

ودعا التشكيل "جميع الفصائل العاملة في الساحة لإتمام هذا العقد والالتحاق بهذا الكيان جمعا للكلمة وحفظا لمكتسبات الثورة والجهاد، ليكون هذا المشروع نواة تجمع مقدرات الثورة، وتحفظ خط سيرها، وتحقق أهدافها المنشودة بإسقاط النظام المجرم، وليعيش أهل الشام بعزة وكرامة في ظل شريعة الرحمن. سائلين المولى أن يمن علينا بالنصر والفتح المبين".

وضم التشكيل الجديد كلا من "جبهة فتح الشام، جبهة أنصار الدين، جيش السنة، لواء الحق، حركة نور الدين زنكي".

الاندماج الجديد الذي سبقه اندماج فصائل بارزة في الشمال السوري مع "أحرار الشام"، يعطي انطباعا بأن الفترة القادمة ستكون القيادة فيها لقطبين فقط، وفقا لمراقبين.

ويضم تجمع "أحرار الشام" فصائل آمنت بالحل السياسي، وشاركت في المؤتمرات التفاوضية، وآخرها الأستانة.

فيما يضم التشكيل الجديد فصائل رفضت أي حل سياسي، وهاجمت المؤتمرات التفاوضية، إضافة إلى قيادات انشقوا عن "أحرار الشام"، وعلى رأسهم "أبو جابر الشيخ".

أخبار ذات صلة

أعلن علي العمر (أبو عمار)، القائد العام لحركة "أحرار الشام" الإسلامية، "النفير العام" لمقاتلي المزيد

بعد أيام قليلة من المعارك التي دارات بين الشام">حركة أحرار المزيد

تعليقات