البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

"فتح الشام" تفصل "جند الأقصى" بعد الاشتباكات المتكررة للجماعة مع أحرار الشام وفصائل أخرى

المحتوي الرئيسي


  • الإسلاميون
    23/01/2017 04:25

أعلنت جبهة "فتح الشام" جبهة النصرة سابقاً، فصلها لجماعة "جند الأقصى" بعد الاشتباكات المتكررة للجماعة مع أحرار الشام، وفصائل أخرى منذ بيعتها لـ"فتح الشام".

وبعد أقل من 24 ساعة على توقيع اتفاق وقف إطلاق نار بين "جند الأقصى"، و"أحرار الشام"، أعلنت "فتح الشام" عدم تبعية "جند الأقصى" لها بسبب التجاوزات المتكررة لأوامر القيادة، ورفض جنود منها مبايعة التنظيم.

وأوضحت "فتح الشام" أن صمتها في الفترة السابقة عن تجاوزات "جند الأقصى"، وعدم سمعهم وطاعتهم لـ"الجولاني"، جاء بسبب الخشية من تجدد الاشتباكات مع الفصائل، والتي أدت في العام الماضي إلى سقوط مناطق بيد النظام السوري.

وأعربت "فتح الشام" عن أملها بنجاح الاتفاق بين "أحرار الشام" و"جند الشام"، والذي تم توقيعه عبر لجنة قضائية مستقلة.

يشار إلى أن "جند الأقصى" أعلنت انضمامها إلى "فتح الشام"، في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي بعد معارك عنيفة مع "أحرار الشام" وفصائل أخرى، أدت لسقوط عشرات القتلى والجرحى، ومئات الأسرى من الطرفين.

وكانت رابطة تجمع "أهل العلم في الشام"، أصدرت بيانا، الإثنين، دعت فيه جبهة فتح الشام للتخلي عن "جند الأقصى"، ومساندة الفصائل في "صد بغيها".

ووصف البيان، جماعة "جند الأقصى"، بأنهم "خوارج  فهم كلاب أهل النار"، مشيرة إلى أن "حماية جبهة فتح الشام لهؤلاء الأشرار، المرة تلو الأخرى، والحيلولة دون اجتثاثهم، ومنع القصاص من أكابر مجرميهم، لهو أمر يستحق الوقوف عنده".

وأكد البيان ضرورة قتال "جند الأقصى"، وقتلهم "قتل عاد"، موضحا أن "فتح الشام اكتوت بنيرانهم أيضا".

وشمل البيان في نهايته تحذيرا لـ"فتح الشام" بأن "أهل العلم في الشام" سيعتبرون "الجبهة" مساندة لـ"جند الأقصى" في حال عدم تبرؤها منها.

 

أخبار ذات صلة

ارتفعت حصيلة شهداء جبهة "فتح الشام" نتيجة غارات شنتها طائرات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحد ... المزيد

أعلنت جبهة فتح الشام، تمكّنها من استهداف مستشارين روس في منطقة كفرسوسة بالعاصمة السورية دمشق.

المزيد

تعليقات