البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

عمليات التهجير القسري للمصريين فى رفح

المحتوي الرئيسي


عمليات التهجير القسري للمصريين فى رفح
  • محمد عدس
    01/11/2014 12:58

تقوم قوات الانقلاب المسلحة بعمليات تهجير قسري للمصريين فى رفح ، حيث تدمر مبانها لإقامة منطقة عازلة على الحدود المصرية .. لحماية الكيان الصهيوني. وتقوم بعمليات قتل بشعة لأبناء سيناء: أحيانا بقصف عشوائي يموت فيها أطفال ونساء بزعم أنها أماكن تأوى إرهابيين ، وأحيانا أخرى بطريقة نظامية ممنهجة للتخلص من أشخاص بعينهم من أبناء القبائل ؛ تحددهم إسرائيل لسابق معرفتها باشتراكهم فى عمليات مقاومة مسلحة ضد الكيان الصهيوني .. نعلم أن هذه كلها عمليات إرهابية ضد الأمن القومي لمصر ولصالح الكيان الصهيوني فى حصاره على غزة ، بغرض تصفية المقاومة الفلسطينية وتنفيذ خططه المستقبلية فى احتلال الأراضى المصرية إنطلاقا من سيناء.. ولكن قليل من الناس من يسأل هذا السؤال: لماذا يقبل زعيم الانقلاب وعصابته أن يقوموا بهذا الدور الذى فشلت فيه إسرائيل على مدى عقود..؟! دعك من إن أمه يهودية وغيره من الكلام عن نسبه وأخواله .. ودعك من أنه عميل أمريكي مدرب على القيام بمهمة معينة فى مصر.. أنا لا أنكر شيئًا من هذا ولا أحاول إثبات شيء .. ولكنى أجيب من واقع تحليلى للمشهود والمُدرَك من الحقائق فصاحب الانقلاب يدرك أنه قد تورط فى بحار من الدم والجرائم البشعة ضد شعبه.. وأن انتخابه المفبرك لا يمنحه شرعية حقيقية ولا يبرر جرائمه ولا يشفع له عند شعبه .. وسيظل هذا الشعب يقاومه ويضمر له الكراهية العميقة وينتهز الفرصة للانقضاض عليه والقضاء على عصابته الانقلابية ؛ فهو منزوع الشرعية الحقيقية مهما تظاهر بغير ذلك .. وقد عرفنا أن الطاغية المعادى لشعبه يسعى دائما ليستمد له شرعية أجنبية يستند إليها .. وقد وجدها جاهزة فى إسرائيل: تمده بأسلحة القمع والمعلومات وتطلق يده وجيشه فى سيناء .. وترجئ صدامها الحتمي مع مصر لأجل مسمي .. لذلك فهو يستميت فى إرضائها ، بتسخير جيشه وأجهزته الإعلامية فى خدمة المطامع الإسرائيلية ؛ فى القضاء على المقاومة الفلسطينية المسلحة وحماس والإخوان المسلمين .. وعندما تنتهى مهمته ستسقط سيناء تلقائيًّا ثمرةً ناضجةً فى حِجر إسرائيل .. وهنا تركله بقدمها جانبا بعد أن ناله الإعياء وفَقَدَ صلاحيته .. لتبحث لها عن عميل "طازج" فى كامل قواه وعنفوانه لتكمل –على ظهره- بقية المشوار..!

أخبار ذات صلة

ألغت المحكمة الإدارية العليا، الجمعة، قرار مجلس الوزاء الصادر بتاريخ 24/ تشرين الثاني/ نوفمبر 1934، بتحويل "آياصوفيا" بإسطنبول من المزيد

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛  

واقع العالمانية التركية:

المزيد

الحمد لله وبعد فهذه مسائل فقهية حول أحكام صلاة المريض ،وما يتعلق بها من أحكام الطهارة وغيرها . وقد كان الحامل على جمعها وكتابتها ما نعاني منه جميعاً من ا ... المزيد