البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

عبدالماجد: ليس أمام الإخوان سوى تبني الجهاد وليس أمام دول الخليج سوى احتضان الإسلاميين

المحتوي الرئيسي


عبدالماجد: ليس أمام الإخوان سوى تبني الجهاد وليس أمام دول الخليج سوى احتضان الإسلاميين
  • محمد محسن
    01/11/2015 01:25

قال عاصم عبد الماجد ـ القيادي بالجماعة الإسلامية المصرية ـ "ليس أمام الإخوان في المنطقة عامة سوى تبني خيار الجهاد بعد الإعداد العاجل له.. وليس أمام دول الخليج -أستثني من تعرفون- سوى احتضان كل الحركات الإسلامية والدخول معها في تحالف واسع".
 
وتابع عبدالماجد في تعليقات ينشرها على صفحته الرسمية بموقع التواصل "فيس بوك"، قائلا: "أحد هذين الأمرين -على الأقل- أشك كثيرا في حدوثه!!!!
 
وكان عاصم عبدالماجد قد قدم لكلامه هذا بالحديث عن لعبة الشطرنج ثم ربطه بالحديث عن الأوضاع في المنطقة العربية، قائلا: "كنت ماهرا في لعبة الشطرنج. لكني تركتها واقتنعت بضررها بالعقل قبل أن أقرأ فتاوى أهل العلم بتحريمها.. لست أريد أن أحدثكم اليوم عن تحريمها.. في هذه اللعبة شيء يسمونه (نقلة إجبارية) فلا يكون أمام اللاعب إلا خيار واحد. 
لست أريد اليوم أن أحدثكم عن الشطرنج أساساً.. وإنما عن دول الخليج والإخوان أحدثكم".
 
وكان عبدالماجد قد سبق هذا الكلام بتعلق قال فيه: "يكفيكم دور الناصح لا القائد!!! اتركوا الأجيال القادمة في صحوة إسلامية هادرة إن شاء الله تعالى اتركوها تتعامل مع التحديات بحيويتها".

أخبار ذات صلة

قالت حركة النهضة الإسلامية، أكبر حزب في تونس، يوم الخميس إنها ستدعم أستاذ القانون السابق قيس سعيد في جولة الإعادة با ... المزيد

مما ينكر من التشديد أن يكون في غير مكانه وزمانه، كأن يكون في غير دار الإسلام وبلاده الأصلية، أو مع قوم حديثي عهد بإسلام، أو حديثي عهد بتوبة.

المزيد

المقال السابق دار الحديث حول نقطتين " الهجرة قمة التضحية بالدنيا من أجل الآخرة وذروة إيثار الحق على الباطل" و " صعاب الهجرة لا يطيقها إلا مؤمن يخا ... المزيد

إستكمالاً للمقال السابق المعنون " السياحة الإسلامية.. الواقع والمستقبل"، نواصل الحديث عن أسواق الحلال.

ولعل الشيء اللافت للنظر ... المزيد

** مهما كانت احتمالات تطورات الأحوال في مصر وما حولها من بلاد المسلمين..فإنها تؤذن بمرحلة جديدة..

نرجو أن تكون عاقبتهاخيرا.. وسبحان من ... المزيد