البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

«صحيفة»: تحالف مصر وتركيا مناورة إسلامية لإعادة تشكيل المنطقة

المحتوي الرئيسي


«صحيفة»: تحالف مصر وتركيا مناورة إسلامية لإعادة تشكيل المنطقة
  • 31/12/1969 09:00

اعتبرت صحيفة «لوس أنجلوس تايمز» الأمريكية، أن التحالف الوليد بين مصر وتركيا متمثلا في الرئيس محمد مرسي ، ورئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، يعكس مناورة رئيسين إسلاميين لإعادة تشكيل الشرق الأوسط تحت وطأة الاضطرابات السياسية والمعارك حول دور الدين فى الحياة العامة. وأضافت الصحيفة، في تقرير، الأربعاء، أن العلاقة بين مصر وتركيا قد تشير إلى نظام إقليمى ناشيء، تتلاشى فيه سيطرة الولايات المتحدة تدريجياً في مواجهة الأصوات الإسلامية التي لم يعد يمكن احتواؤها بالجيوش أو الأنظمة المستبدة الموالية للغرب.   وتابعت: «رغم أن لكل من البلدين رؤيته الخاصة بشأن الإسلام السياسى ، إلا أن كلاهما يكملان بعضهما الآخر فى الوقت الراهن، فاقتصاد تركيا القوى قد يساعد على إنقاذ مصر من أزمتها المالية، بينما قد تعزز القاهرة طموح أنقرة في أن تصبح قوة بين الحكومات الإسلامية».   ومضت الصحيفة تقول إن «هذا التحالف سيؤثر على إراقة الدماء المتزايدة في سوريا» ، وتأثير الدول النفطية في الخليج ، ومستقبل السياسات تجاه إسرائيل ، والفجوة بين الإسلاميين المعتدلين والمتشددين ، فهما يطرحان خطوطاً متنافسة بين التقليدية والمعاصرة.   ورأت الصحيفة أن محاولات البلدين لتعميق العلاقات بينهما تأتي وسط ضغوط دولية ومحلية من الثورات التي تعمل على إعادة صياغة السياسة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، قائلة إنه «بينما يسعى أردوغان لجعل الديمقراطية التركية نموذجاً للحكومات العربية ، يرغب مرسي في استعادة مكانة مصر العالمية بعد سنوات من التهميش في عهد الرئيس السابق».   ولفتت الصحيفة إلى أنه على الرغم من تقليص كلا من مرسي و«أردوغان» للنفوذ السياسي الذي كان يتمتع به الجنرالات ، إلا أنهما يواجهان اتهامات عديدة من قبل العلمانيين بوجود نزعة استبدادية في حكمهما ، حيث يوجد لديهما ميول لمضايقة واعتقال المعارضين والصحفيين.   وختمت الصحيفة قائلة إنه «بينما تنبت السياسات التركية من الديمقراطية العلمانية وتاريخ من الأحزاب السياسية التي قوضت دور الدين في السياسة، فإن الحكومة الإسلامية  في مصر تسعى للدفع بدستور يرسخ دور الشريعة والدين».   ك.ع

أخبار ذات صلة

1- كيف نقدم الإسلام في عصرنا الراهن لإنساننا المعاصر ؟ وما هو المنهج السديد للدعوة الإسلامية في عصرنا الراهن ؟ وما هو موقفكم من التجديد ؟

... المزيد

لا أزال ألح على مراجعة تفكيرنا الديني، وأساليب حكمنا على الأشياء والأشخاص!! .. لقد سقطت الخلافة العثمانية من ستين سنة، وانفرط عقد الأمة الكبيرة على ال ... المزيد

من كتاب "صور من الحياة" (وهو جزء من سلسلة "المنتخبات" من كتابات علي الطنطاوي):

في المزيد

قال الدكتور طارق سويدان المفكر الإسلامي، والداعية الإسلامى الكويتى، إن هجوم نيوزيلندا "جاء محص ... المزيد