البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

شجاعة الجبناء.. !

المحتوي الرئيسي


شجاعة الجبناء.. !
  • د. عبدالعزيز كامل
    09/07/2017 03:16

مادامت ممالك المماليك الخليجية.. واتحاد إمارات المؤامرات العربية... بالاشتراك مع من تبرع بلا تورُع من زعامات الجمهوريات (الديمو كراسية) .. تملك كل هذا القدر من القدرة والجراءة والجسارة ، على إذلال الخصم وإلحاق المستطاع به من الأذى والخسارة، مثلما هو حادث اليوم مع قطر..

و ما حدث قبل اليوم مع العراق ومصر واليمن وليبيا وغيرها.. بسبب دعاوى تهديد (الأمن القومي) الذي سبق لتلك الدول استباحته بالتعاون مع قوات الغزو الأمريكية..أو بسبب الخروج عن (الإجماع العربي) الذي تسببت ذات الحكومات في جعله مستحيلًا بضربها للثورات العربية ...أو بسبب رعاية " الارهاب الإسلامي المحتمل "..

 الذي تسير تلك الدول - من حيث لاتدري - في طريق تحويله إلى "إرهاب" غير إسلامي وغير محتمل..

إذا كان كل ذلك كذلك..وكان لتلك الحكومات كل تلك القدرات على تدبير المؤامرات لتدمير الخصوم وتنفيذ الانقلابات وتشديد العقوبات ..فمتى نسمع - بدل حديث التطبيع الوضيع - عن إقدامهم وثبات أقدامهم أمام دولة العدوان اليهودي التي تربض على أنفاس الفلسطينيين والعرب والمسلمين ؛ على مدى ما مضى من أعوام الاحتلال السبعين الخالية..؟

..ومتى نرى من حكام هذه الدول شجاعة اتخاذ القرار بفرض وتشديد الحصار على دولة إيران الرافضية، الماضية في مشروعها على مدار سنوات تآمرها الثلاثين الماضية ..؟

 رغم كون هؤلاء الزعماء والأمراء يعانون ويعلنون ليل نهار رفضهم فرض هيمنتها على أربع عواصم عربية، ومع ذلك لايزال أكثرهم يحتفظ معها - ومع اليهود - بعلاقات دبلوماسية واقتصادية، بل وعسكرية...

هل يعلمون أنهم بهذه الرعونة التاريخية يُسهِّلون للمشروع الشيعي سبيل ارتماء قطر وغيرها في أحضان إيران بكل مايعنيه ذلك من خراب وخسران...وأنهم يختصرون على الرافضة - (بشجاعتهم المفرطة) طريق الوصول بمشروعهم الامبراطوري الفارسي الخرافي نحو أكثر المدن حساسية في الأهمية الاستراتيجية، والقدسية الدينية في أطراف وأعماق الجزيرة العربية..!! ..وهل يفهمون أنهم - رغم أنفهم - يسيرون نحو حتفهم وهلاكهم (إن لم يرجعوا) بحسب المعلوم من السنن الإلهية والنواميس التاريخية..؟!

تساؤلات كثيرة متراكمة حول ما وراء الأزمات الخليجية المتفاقمة ..قد لا يملك الإجابة على ألغازها، إلا من خطط منذ البداية فصول التصعيد المتبادل في تطوراتها...وهم بالتأكيد ..بعض المسؤولين (الصغار) في الاستخبارت الإسرائيلية، واستخبارات الولايات " المتحدة " الأمريكية، المكلفين بأسرار صنع القرار لدى المسؤولين (الكبار) في الولايات " غير المتحدة " العربية !!

أخبار ذات صلة

في نقاش دار مع أحد الزملاء في السجن لتقييم الظروف آنذاك عام ٢٠١٥ واحتمالات تطورها ، وقد كان هذا الزميل صاحب تجربة وعقل راجح وعاصر أحداث الصومال ، فتو ... المزيد

منذ حوالي أسبوعين، تمت دعوة وفد رفيع المستوى من قيادات حماس في قطاع غزة مع بعض قيادات الخارج لزيارة القاهرة، برئاسة يحيى السنوار، وهو مسؤول قطاع غزة ... المزيد

إذا كانت أوروبا المسيحية قدمت نموذجا دمويا كريها لإشكالية الدين والحياة، إلى الحد الذي دعا فيه أحد مفكريهم لأن يقول: إذا كان الدين المسيحي يحمل بذور ... المزيد

 إذا كان المحللون والخبراء السياسيون والاستراتيجيون لايزالون يضربون أخماسًا في أسداس؛ كي يقدموا تفسيرًا واقعيًا مقنعًا لما حدث وما يمكن أن يحدث ... المزيد

تعليقات