البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

شاهد..قيادي بأحرار الشام: هذا ما يمنع بدء معركة فك حصار حلب

المحتوي الرئيسي


شاهد..قيادي بأحرار الشام: هذا ما يمنع بدء معركة فك حصار حلب
  • 15/10/2016 08:00

كشف "أبو الفتح الفرغلي" مسؤول مكتب الدراسات في هيئة الدعوة والإرشاد التابعة لالشام">حركة أحرار الشام الإسلامية ، اقتراب معركة فك الحصار عن مدينة حلب.

"الفرغلي" وفي تسجيل مصور أكد أن آلاف البنادق تنتظر أن يؤذن لها لتنغمس في صفوف من يحاصر أهالي حلب، وتنهل من دمه حتى يفك الحصار، مشيراً إلى أن ما يمنع قرار بدء المعركة هو انتظار استكمال الإعداد لتحرير كل شبر من الشهباء.

ورأى "الفرغلي" أن تأخر بدء معركة فك الحصار قد يكون امتحاناً لأهل الشهباء في قوتهم ويمحّص صفهم، وقال "إني على يقين أن الشهباء قادرة على فك أسرها بنفسها بحول الله وقوته، فها قد توحدت صفوفكم ورصّت قلوبكم على تقوى الله، فانصروا الله في أنفسكم ينصركم حتماً على عدوكم".

وختم مسؤول مكتب الدراسات في هيئة الدعوة والإرشاد التابعة لالشام">حركة أحرار الشام الإسلامية رسالته بالقول "قد ابتليت الشهباء في الله بما لم تبتلى به مدينة غيرها، وهذا وأيم الله البشرى بالنصر الذي لم تنصر مثله مدينة قبلها، فإن عظم الأجر من عظم البلاء، فيا أهل حلب، ألا أبشروا بالنصر العظيم فوقكم ترفرف راياته، فلقد استجمعتم أسباب النصر كلها، وإن الله ناصركم بإذنه".

 

يشار أن ميليشيات إيران أعادت في مطلع الشهر الماضي حصار الأحياء الشرقية من مدينة حلب، وذلك بعد احتلال كافة الكليات العسكرية في منطقة الراموسة جنوب المدينة، بعد هجوم بري عنيف مدعوم بالآليات الثقيلة وبمساندة جوية من طيران العدوان الروسي الذي شن وقتها مئات الغارات الجوية باستخدام أسلحة محرمة دولياً، ولا سيما بالقنابل الفوسفورية وقنابل النابالم.

أخبار ذات صلة

أعلنت مصادر مقرّبة من جبهة فتح الشام، مقتل القيادي الشرعي البارز أحمد سلامة مبروك "أبي الفرج ال المزيد

إلى الابن الفاضل عبد الله المحيسني (واسمح لي أن أخاطبك بخطاب البُنُوّة لأنك أصغر من اثنين من أولادي ببضع سنين):

لقد بلونا ... المزيد

تعليقات