البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

روحاني: الدعوة للحوار مع واشنطن في ظل العقوبات "لا معنى لها"

المحتوي الرئيسي


روحاني: الدعوة للحوار مع واشنطن في ظل العقوبات
  • الإسلاميون
    06/08/2018 06:00

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، أن الدعوة للحوار في ظل فرض العقوبات، "لا معنى لها"، وأشار إلى أن أمريكا كانت تراهن على أن إيران والدول الأوروبية ستنسحب من الاتفاق النووي بعد انسحابها وهو الأمر الذي لم يحدث، وذلك في لقاء تلفزيوني أجراه الإثنين.

قال روحاني، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا) عن التلفزيون الإيراني إن دعوة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، للحوار دون شروط مسبقة مع طهران هدفها إما "الاستهلاك المحلي" أو "شن حرب نفسية على الشعب الإيراني".

وأشار الرئيس الإيراني إلى أن الدعوة للحوار لا معنى لها إذا تزامنت مع فرض عقوبات، وذلك في إشارة إلى بدء سريان قرار فرض العقوبات الأمريكية على إيران.

 

 

في سياق متصل، نوّه روحاني إلى أن ترامب حاول ممارسة ضغوط على طهران بشتى الوسائل، ورأى أنه كان يراهن على انسحاب إيران والدول الأوروبية من الاتفاق النووي بعد انسحاب بلاده، ليأخذ ملف إيران إلى مجلس الأمن.

وتابع الرئيس الإيراني حديثه قائلا إن ما حصل كان على عكس ما توقعه الرئيس الأمريكي، فالدول الأوروبية بقيت متمسكة بالاتفاق، لكنه لفت إلى أن طهران تتوقع من أوروبا وروسيا والصين مواقف "أكثر عملية".

 

أخبار ذات صلة

قال محمد على جعفرى، قائد الحرث الثوري الإيراني ، الثلاثاء، إن شعب بلاده "لن يسمح بالتفاوض مع الشيطان الأكبر&quo ... المزيد

قال علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي للعلاقات الدولية، إن إيران مستعدة لسحب قواتها العسكرية من سوريا والعراق في ح ... المزيد

أمهلت إيران الدول الأوروبية حتى نهاية الشهر الحالي، لتقديم مقترحاتها وضماناتها من أجل الاستمرار بالاتفاق المزيد

تعليقات