البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

ذلك جزيناهم ببغيهم

المحتوي الرئيسي


ذلك جزيناهم ببغيهم
  • محمد سعد الأزهري
    08/09/2014 11:54

عندما تزداد وتيرة الطعن فى ثوابت الدين خصوصاً على شاشات الفضائيات دون حساب أو تعقيب من الجهات الرسمية أو غيرها فإن هذا من أكبر أسباب غضب الرب جل وعلا على هذا البلد ، وما يتبع ذلك من محق للبركة واستجلاب للنِّقَم ! وكل من يظن أن مثل هذا الطعن يمكن أن يمر مرور الكرام فإنه من الغافلين عن سنن الله فى الكون ، فلا تغتروا بحلم الله ، ( وكذلك أخذ ربك إذا أخذ القرى وهي ظالمة إن أخذه أليم شديد ) ، وإنه يُملى للظالم حتى إذا أخذه لم يُفلته ، والذى لا يتعلم من الماضي القريب فلن يتعلّم أبداً ! والنبي عليه الصلاة والسلام يقول ( إن العبد ليحرم الرزق بالذنب يصيبه ) فما بالنا بهذه الموبقات من الطعن فى الدين بحجة محاربة الإرهاب والقضاء عليه ! هل ننتظر أن يُقال فينا " ذلك جزيناهم ببغيهم " ! أم يقال : { فأخذهم الله بذنوبهم وما كان لهم من الله من واق } أم يقُال : { فأهلكناهم بذنوبهم وأنشأنا من بعدهم قرنا آخرين } أم يُقال : { فتلك بيوتهم خاوية بما ظلموا إن في ذلك لآية لقوم يعلمون } أن الخطر كبير ، والتطرف يهيء الجو للتطرف المضاد ، والأمم الكبيرة هى التى تحافظ على هويتها من الذوبان ، بل وتسعى إلي تعليم وتربية أبناءها أُسس هذه الهوية ، بخلاف الأمم الفاشلة التى تطعن فى هويتها لتقتل نفسها بيدها ! وهذا لا يفعله إلا الأحاميق ! نحن لا نريد لبلدنا إلا كل خير ، ونتمنى أن تكون - وغيرها من بلاد المسلمين - فى رخاءٍ وهناء ، وهذا لن يتم إلا بالمحافظة على ثوابتنا وهويتنا ، أما غير ذلك فلن نزداد إلا تأخراً وتخلّفاً. اللهم لا تُهلكنا بما فعل السفهاء منا. *المصدر: الإسلاميون

أخبار ذات صلة

أولا إياك ثم إياك أن تتبرع لشخص بمفرده ولو كان شيخ الإسلام ؛ لأن مالك سيخضع لتأويل واجتهاد هذا الشخص

ثانيا ... المزيد

وهكذا تدحرج الإسلاميون من قمة الهرم الذي كانوا يقفون عليه ويشترطون أن لا يقترب حتى من قاعدته سوى من صاح ((مرسي ثلاث مرات)) وبعد أن يسجل توبته وب ... المزيد

في المصائب التي تقع في بلاد الغرب الكافر، وهي مما لا تتوقف ولا تنتهي، بل المتوقع أن تزيد لتزايد عقيدة الحقد والتعصب ضد المسلمين، بل من المتوق ... المزيد

الناس أمام (جهاد الداخل) ثلاث فئات: طرفان وواسطة.

• ( 1 ) الانسحابيون المزيد