البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

دعاة: الشيخ عائض القرني بخير بعد إصابته بإطلاق نار في الفلبين

المحتوي الرئيسي


الشيخ عائض القرني الشيخ عائض القرني
  • الإسلاميون
    01/03/2016 01:32

أكد دعاة سعوديون سلامة الشيخ عائض القرني، بعد إصابته بإطلاق نار خلال زيارته للفلبين.
 
وقال الداعية الإسلامي، الشيخ سلمان العودة: "الشيخ الصديق عائض القرني بخير وهو في الفلبين دعواتكم له ولمن معه". في حين قال إمام الحرم المكي السابق، عادل الكلباني في تغريدة: "ردّك الله سالما معافى، وحفظك من كل سوء، وردّ كيد الظالم في نحره عائض القرني."
 
وقد أصيب الشيخ القرني، اليوم الثلاثاء، كما أصيب عدد من مرافقيه في عملية إطلاق نار بالفلبين وذلك بعد فراغه من محاضرة ألقاها في مدينة زانبوانغا الفلبينية.
 
وأفاد مسؤول فلبيني أن الشيخ بخير ويتعافى في المستشفى.
 
وردا على تقارير أفادت بمقتل عدد من مرافقي الشيخ، قالت الشرطة الفلبينية أنها قتلت الجاني في حين أصيب إلى جانب الشيخ تركي الصايغ الملحق الديني بالسفارة السعودية.
 
وكان القرني قد نشر صورا له فال إنها من محاضرة في تغريدة على صفحته بتويتر قبل نحو ساعة من انتشار نبأ إصابته: "مشاهد من محاضرة اليوم بمدينة زانبوانغا في الفلبين تقبل الله منّا ومنكم.. لا تسل أحداً عن درجة إيمانه, سل نفسك عن محافظتك على الصلاة وكثرة ذكر الله ومصاحبتك للقرآن وحفظ لسانك وسلامة قلبك."
 
وقبل 7 ساعات من الحادث كتب القرني "إذا أكرمك الله وأمهلك لتعيش يوماً جديداً فاشكره على الهدية واجعل اليوم كله طاعة".
 
ويذكر أن قناة "ABC" الإخبارية نقلت على لسان رافائيل سيغويس، نائب الأمين بوزارة الخارجية الفلبينية قوله بتاريخ الـ24 من فبراير/ شباط الماضي إن الحكومة السعودية طلبت من عدة دول بما فيها الفلبين تعزيز الحراسة الأمنية، لافتا إلى أنه لا يعلم طبيعة التهديد التي تم الإبلاغ عنه.
 
يذكر أن القرني من مواليد قرية آل شريح بمحافظة بلقرن جنوب المملكة العربية السعودية، يحمل دكتوراه في الحديث النبوي وهو مؤلف وداعية إسلامي.
 

أخبار ذات صلة

أولا المرحلة الأولى (لمدة أسبوع - يتم تنفيذها بالتوازي):

إنها ... المزيد

أول ما تعرفت عليه كان داخل السجن من 1995/1/19 وحتى 1998/3/4 خلال ما يزيد على ثلاث سنوات، كان أول ما لفت انتباهى أخلاقه الراقية النبيلة ، وعقله الراجح الكب ... المزيد

* الفوضى تعم المدينة .. قتل الخليفة مظلوماً بلا أدنى شك .. و غلاة الثائرين لم يحسبوا حساب المستقبل .. ماذا نفعل الآن ؟ .. لماذا جئنا من البداية ؟ المزيد

خرج النزاع بين الحليفين؛ إيران ونظام بشار الأسد، من الغمز واللمز إلى التراشق العلني، إذ بعد الانتقاد ال المزيد

تعليقات