البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

حول العلاقة بين تنظيمات الغلو و(شركات) تصميم المناطات التكفيرية

المحتوي الرئيسي


حول العلاقة بين تنظيمات الغلو و(شركات) تصميم المناطات التكفيرية
  • محمد براء ياسين
    29/11/2014 04:05

في دراسة ظاهرة الغلو هناك شيئان: تنظيمات الغلاة، الفاعلة في ساحات الصراع ومناطق الفوضى (داعش والقاعدة والتنظيمات المرتبطة بها) ، وشركات التكفير الداعمة لهذه التنظيمات.

تحرص تنظيمات الغلو على الارتباط بشركة تكفير لسبب رئيسي، وهو أن أداة التكفير أداة أساسية مستعملة في الصراع لدى هذه التنظيمات.

عندما تبدأ تنظيمات الغلو بالعمل تحصل هناك عملية تشبه علمية طرح العطاءات في المشاريع الاستثمارية ونحوها، مثلا يبدو على الدواعش أنهم بحاجة لشركة تكفير تلبي لهم احتياجاتهم، فيبدأ من لديه مهارات في تصميم مناطات التكفير في تقديم خدماته. في فترة من الفترات نجد أن الدواعش تعاملوا مع شركة أحمد بن عمر الحازمي للتكفير السريع، للفاعلية الممتازة لدى هذه الشركة في فترة خلاف الدواعش مع الظواهري والنصرة، ثم تركوها عندما رأوا أنها لا تفيدهم بل قد تضرهم.

شركة تصميم المناطات التكفيرية المعتمدة غالبًا لدى تنظيمات الغلو هي ما تسمى بـ(السلفية الجهادية) [ أغلب نتاجها في منبر التوحيد والجهاد]، وأصحاب هذه الشركة يتكون عملهم من أمرين أساسين: وضع مواصفات محددة لمناطات التكفير، ثم تصميم تلك المناطات (يسمون الملتزم بها ملتزمًا بالمرجعية وعلى المنهج)، وهذه المناطات إجمالا مُرضية لسياسات تنظيمات الغلاة وأهدافهم، ولذلك يتعاملون مع هذه الشركة غالبًا.

مع أننا قد نجد حالات توتر في هذا التعامل، كما حصل بين الزرقاوي والمقدسي في فترة العراق، حيث قرر الزرقاوي ترك التعامل مع شركة المقدسي لتصميم المناطات التكفيرية، ومن أسباب ذلك أنها لم تلب احتياجاته في تكفير الشيعة.

شركة أبي بصير الطرطوسي للتكفير أوقفت خدماتها في تصميم المناطات التكفيرية لتنظيمات الغلاة منذ زمن ( وإن كان اشتغل معهم في بعض الفترات، مثل فترة التفجيرات في السعودية 2004م)، ونجد أن إيقاف خدماته أدى إلى خلافات بينه وبين بقية أصحاب الشركة (السلفية الجهادية) وكانت ذروة ذلك في الخلاف الذي حصل بينه وبين المقدسي في مسألة حكم بعض فصائل الجيش الحر، وقد حصلت بينهما ردود ومشادات كلامية قبل فترة وجيزة، لتنهي تلك الردود فترة ليست قصيرة من العمل المتناسق في مجال التكفير، وتصميم مناطته وتحديد مواصفاتها المناسبة. ونجد سؤالا ظاهرًا طرح في تلك المجادلة بينهما، نفس هذا السؤال طرح في المجادلة التي حصلت بين الزرقاوي والمقدسي؛ هل شركة المقدسي للتكفير هي الشركة التي يجب على الجميع أن يتعامل معها؟ الزرقاوي والطرطوسي أنكرا على المقدسي رغبته في احتكار المرجعية. المقدسي يرى أن شباب الغلاة يعتمدون على كتبه في فترة الحضانة قبل التحقاهم بتنظيمات الغلو، فيجب عليهم كما اعتمدوا على كتبه أن يبقى تعاملهم معه.

إجمالا يبدو أن الطرطوسي تفطن إلى أن تقديم خدمات التكفير لتنظيمات الغلاة ليست الوظيفة المناسبة له، وما فائدة أن يقدم لهم خدمة تصميم المناطات التكفيرية ثم هم يقومون بأعمال مخالفة للشريعة؟!

من شركات التكفير القديمة، الشركة التي عملها أبو قتادة في لندن في فترة أحداث الجزائر في التسعينات، والتي كانت تقدم خدماتها لتنظيم الجماعة الإسلامية المقاتلة، وكان أبو مصعب السوري معه، وقد حصل خلاف داخلي بين أبي مصعب السوري وبينه، ثم حصل خلاف بين أبي قتادة والجماعة نفسها، وتبرأ منها.

تركي البنعلي، ذاك الشاب صاحب الطموحات، بعد فترة من العمل مع المقدسي وأبي قتادة تحت اسم بكر بن عبد العزيز الأثري، والإفتاء في منبر التوحيد والجهاد، قرر الانفصال عنهم وإنشاء شركة تكفير خاصة تزود تنظيم الغلو الذي قرر مناصرته (داعش) باحتياجاته، فتبرأ من المقدسي، واختار لشركته اسم مؤسسة الغرباء وأراد لها أن تنافس منبر التوحيد والجهاد، حاول المقدسي بعد أن خرج من السجن أن يحتوي الشاب المتمرد من خلال العرض عليه أن يرجع للعمل معه في المنبر وذلك في بيان نشرته إدارة المنبر.

أردت هنا شرح هذه العلاقة بطريقة تقريبية، أحسب أن هذه الطريقة مفيدة في فهم ظاهرة الغلو والتعامل معها. مع الإشارة إلى أن الخدمات التي تقدمها شركات التكفير قد لا تنحصر في خدمة تصميم المناطات التكفيرية، بل هناك احتياجات فقهية أخرى سواء في باب التعبئة أو باب التبرير، يمكن أن تقدمها هذه الشركات.

*المصدر: الإسلاميون

أخبار ذات صلة

لاينبغي أن ننسى أن أرض لبنان جزء من الأرض المقدسة بالشام التي دنسها أكابر المجرمين،  والجريمة الكارثية في بيروت..متعددة الأطياف.. ومتنوعة الأطراف، وم ... المزيد

التقى رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي برئيس الحكومة المكلف هشام المشيشي، السبت، وقبل انطلاق مجلس شورى حركة ال ... المزيد

العامى أو طالب علم من الطبيعى أنه لا يُحسن الاجتهاد، وبالتالى فلا يجوز له أن يقول هذا الاجتهاد خطأ أو صواب، وإنما يقلد مجتهداً آخر في هذا، دون تعدٍ أو حد ... المزيد

يحدث اللبس ويستنكر البعض حينما نصف بعض الناس بأنهم يتبعون هذا النهج فى التفكير والتصورات ومناهج التغيير

 وقد يقول:

... المزيد

كنت أود تأخير مقالى بعد العيد لكن تأخير البيان لايجوز عن وقت الحاجة

بفضل الله  منذ عشر سنوات أو أكثر وانا احذر وأنتقد عزمى بشارة فه ... المزيد