البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

حلب المحنة الكاشفة

المحتوي الرئيسي


حلب المحنة الكاشفة
  • راضي شرارة
    14/12/2016 07:49

ما حدث ويحدث في حلب شئ يندى له الجبين ،

وهو عار على حكام المسلمين ،

وليس بعار على البشرية ،

فالبشرية بطبيعتها لا تعرف العار ، إنما تعرف لغة القوة ،

والقوة لها كل شئ مباح ،

ومن حق القوى إلا يحاسب ،

فلا مبادئ تحكمه ، ولا سلطان يردعه،

القانون هو ما شرع ، وظلمه العدل ، وحكمته الجهل ،

أما الضعيف الذى لا حيلة له ، هو المذنب دائما ،

هو الجاني ، وهو غير مستحق للحياة ،

اللغة السائده حين يتنحى الإسلام عن البشرية ،

هى لغة الغاب ،

ما حدث ويحدث في حلب ليس بعيد عنا ،

وهو قادم لا محال ،

وسوف يشرب الجميع من نفس الكأس ،

لكن لكل أجل كتاب ، شاء من شاء وأبي من أبي ،

العدو يتربص بالجميع وليس لاحد منأى عما يحدث ،

والتاريخ يعيد نفسه ،

بدء من الحروب الصليبية ومرورا بالتتار

و الغزو الصفوي و الإحتلال الأوروبي ،

وانتهاء بما نحن فيه ،

وكل فتنه جاءت أخذت ما أخذت ،

ورفعها الله على يد رجال كرماء ،

يسلم بعضهم بعض حتى يأتي وعد الله ،

لسنا نقنط من رحمة الله ،

ولا يأس يعترينا بفضل الله ،

نحن الموعودن بالنصر من فوق السبع الطباق ،

من مات منا فهو شهيد ،

أعد الله له جنات عرضها السموات والأرض،

ومن عاش منا فهو عزيز ، بعز الإسلام ،

لا ترهق وجوهنا قتر ولا ذلة ،

ولسنا من المغضوب عليهم ولا الضالين ،

إيماننا الهدى ، وطريقنا النور ،

نمرض لكن لا نموت ،

المحنة لنا يقظة ، والموت لنا حياة ،

وحياة الذل لا ترتضيها الأسود ،

ولا يغر العدو كثرة الغافلين من قومنا ،

وشدة الجبن من حكامنا،

فسرعان ما يتبدل الحال وتستعر النار ،

وترى المنية تحصد رقاب الكفار ،

ويأتي النصر مع قلة الأسباب ،

ولكن يأتى بصدق الصادقين

ودعاء المخبتين ، فاضرب لنفسك بسهم من الآن ،

ولو بالدعاء للمحصارين والمجاهدين ،

وأصلح نيتك ترزق أجر المستشهدين ،

ولا تنسي من ضحي قبلك من المسلمين ،

وكيف تعلم اجدادك الصبر واليقين ،

اللهم نصرك الذى وعدت بالقليل، { فَلَمَّا جَاوَزَهُ هُوَ والَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ قَالُوا لا طَاقَةَ لَنَا اليَوْمَ بِجَالُوتَ وجُنُودِهِ قَالَ الَذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُم مُّلاقُوا اللَّهِ كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإذْنِ اللَّهِ واللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ } [ البقرة 249] ،

أخبار ذات صلة

احتفل مفتي النظام السوري أحمد بدرالدين حسّون بما وصفه "تحرير حلب" فى أشارة إلى المجازر التى يرتكبها جنود نظام ... المزيد

استنكرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، عمليات القتل والإبادة التي يتعرض لها "الآمنون الأبرياء" ف ... المزيد

استنكرت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء حالة العجز الدولي تجاه المجازر التي ينفذها النظام السوري المجرم بحق المدنيين العزل من أطفال وشيوخ ونساء ... المزيد

بثّ الإعلامي الأمريكي المسلم، بلال عبد الكريم، رسالة قال إنها قد تكون الأخيرة له، من داخل مدينة حلب المحاص ... المزيد

تعليقات