البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

أخر الاخبار
تابعنا على فيس بوك

حركة الشباب تسيطر على مدينتين بعدما أجبرت القوات الكينية على الانسحاب

المحتوي الرئيسي


مقاتلي حركة الشباب المجاهدين ينتشرون في المدينة مقاتلي حركة الشباب المجاهدين ينتشرون في المدينة
  • محمد محسن
    27/01/2016 05:56

استعادت حركة الشباب المجاهدين مدينتي (عيل عدي) و (بدادي) الواقعتين جنوب الصومال ، قرب الحدود مع كينيا ، بعد انسحاب القوات الكينية منهما.
 
وقالت وكالة شهادة ـ القريبة من الحركة ـ أن القوات الكينية أخلت قواعدها العسكرية وانحسبت من المدينتين صباح يوم الثلاثاء متجهة نحو الحدود الكينية مع الصومال.
 
وأضافت الوكالة أن مقاتلي حركة الشباب المجاهدين الذين كانوا يتمركزون في ضواحي المدينتين سيطروا عليهما بالكامل فور خروج القوات الكينية.
 
طالع أيضا : 
 
وخرج المئات من أهالي مدينة عيل عدي بولاية جيذو في شوارع المدينة معبرين عن فرحتهم بخروج القوات الأجنبية من مدينتهم، وألقى أحد مسؤلي الحركة الإسلامية كلمة أمام الحشود وأخبرهم أن مدينة عيل عدي عادت إلى أحضان المجاهدين لتحكم بشرع الله من جديد.
 
وكانت مدينة عيل عدي قد شهدت قبل أسبوع هجوما شرسا شنته كتيبة القائد صالح النبهاني التابعة لحركة الشباب على القاعدة العسكرية للقوات الكينية فيها، حيث قتل في الهجوم أكثر 100 جندي كيني، وأسر العشرات منهم، كما استولى مقاتلوا الحركة على مدرعات وعربات وكميات ضخمة من الأسلحة والذخائر والعتاد العسكري، وبعدها عادت القوات الكينية إلى المدينة ليأخذوا جثث جنودهم، وانسحبوا منها صباح يوم الثلاثاء.

أخبار ذات صلة

مقدمة

مثّل الربيع العربي عامل تحفيز كبير داخل أروقة الأكاديميا المزيد

من ضمن المعضلات الكبرى التي تقابل الشباب الآن منزلة العقل أمام النصوص القرآنية والنبوية.

فلا إيمان إلا بوجود العقل، إذ أنه لا تكليف ... المزيد

يعيش أصحاب المناهج الجهنمية يهودا كانوا أو نصارى أو مجوس أو جاهليين تحت أي راية أو أي مسمى بين آليات متوالية يسعون بها لتحقيق أهدافهم ومنها منهجية اغتنا ... المزيد

القضايا الأساسية الصلبة في دين الإسلام تعرّضت لهجوم متتالي من كافة الأطياف الأرضية والتي ليس لها علاقة بالسماء كالعلمانية والليبرالية واليسارية والأف ... المزيد

توفي يوم الخميس العلامة المحدث خادم حسين رضوي ، والداعية وعالم الدين الباكستاني الذى قاد آلاف المؤيدين إلى اعتصا ... المزيد