البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

تونس.. قيادي بأنصار الشريعة يكتب: وقفات مع جنود وأنصار تنظيم البغدادي

المحتوي الرئيسي


تونس.. قيادي بأنصار الشريعة يكتب: وقفات مع جنود وأنصار تنظيم البغدادي
  • أبو لبابة التونسي
    02/02/2016 11:26

تحت عنوان (وقفات مع جنود وأنصار تنظيم البغدادي) كتب أبو لبابة التونسي:
 
الحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ثمّ أما بعد
 
فقد شاهدت كل الإصدارات التي نشرها تنظيم الدولة في حملته المعنونة "المغرب">المغرب الإسلامي", واطّلعت على بعض المقالات والتصاميم والتغريدات التي كُتِبت في هذا الغرض
أقول لا يخفى على أحدٍ - إن شاء الله - أن الغاية من هذه الحملة, الردّ على شيخنا الحبيب أبي عياض التونسي - حفظه الله تعالى - وتغطيةً على العدناني المتخفي بجلباب أبي ميسرة الشامي, الذي اتّضح أنه بتر وحرّف رسالة الشيخ أبو عياض ، وكذلك تغطيةً على هزائمهم في العراق والشام وليبيا والإنشقاقات المتتالية في اليمن وخرسان والشام..
 
هذا التنظيم المارق خسر الصبغة الشرعية والعقلية التي بها يُشرعن أعماله, وبدأ الآن يخسر تواجده المكانيّ في كثير من الجبهات, وهذا الأمر لم يكنْ مستبعداً, بل هي من السنن الكونية والقدرية.. 
 
ولم يبق له سوى التغطية الإعلامية المضحكة السخيفة التي يسير عليها, والتي يعتمد فيها بالأساس على التضخيم والإثارة وعالية الجودة والإتّقان مع ضعف شديد في المحتوى
الذي لفت انتباهي في هذه الحملة سمةٌ بارزة فيهم منذ زمن طويل, وهي منتشرة في أغلب جنودهم المنتشرين في أغلب الجبهات وفي أنصارهم وفي من يُشرعن لهم أعمالهم وإفسادهم في الأرض
 
هذه السمة البارزة فيهم هي: المُحقِبَ
قال ابن الأثير - رحمه الله -: المُحقِبَ هو الذي يقلّد دينه لكل أحد, أي يجعل دينه تابعاً لدين غيره لا حُجّة ولا برهان ولا وريّة
وقال ابن مسعود - رضي الله عنه -: أغد عالماً أو متعلماً ولا تغد إمَّعة فيما بين ذلك
وقال - رضي الله عنه -: كنّا نعد الإمّعة في الجاهلية الذي يُدعى إلى الطعام فيذهب معه بغيره وهو فيكم اليوم المُحقِبَ دينه للرجال
وقال - رضي الله عنه -: ألا لا يُقلّدنَّ أحدكم دينه رجلاً, إن آمن آمن, وإن كفر كفر فإنه لا أسوة في الشر
 
ولو تأمّل المرء جيّداً في حال هؤلاء - أنصار وجنود البغدادي - لأدرك يقيناً أنّ هذه سمتهم البارزة.. تجد الواحد منهم يُردد كلاماً ولا يُدرك معناه ولا يعرف حقيقته ولا دليله, بل مجرد ناقل للكلام كحال الببغاء التي تردد كل ما تسمعه.
 
في إصدار من إصدارات حملتهم الأخيرة على مغرب الإسلام, ردّد بعضهم بعض الأحداث والوقائع دون تثبت من صحتها وترديد بعض المصطلحات الشرعية ووضعها في غير موضعها الصحيح
فتجد مثلاً, أحدهم يزعم أن أمير المؤمنين الملا منصور أختر - حفظه الله - صديقٌ للرافضة وعميل للمخابرات الباكستانية, لو سألت أحدهم ما دليلك وبرهانك على ذلك ؟؟
لقال لك: سمعت الشيخ الفلاني أو الأمير الفلاني قال ذلك
 
فهو إمّعة يردد بلا وعيّ ولا دراية ولا بحث عن صحة ما يُردده, وكأن الأمر بتلك السهولة وأنه غير محاسب عليه يوم القيامة
فهذا يدلّ دلالة واضحة أنهم يرددون الكلام بلا وعي ولا دراية ولا خشّية من الله
 
فلا يغتّر المرء بفصاحة بعضهم ولا ترديدهم لبعض المصطلحات الشرعية, فإنهم قوم يرددون الكلام ولا يعرفون معناه, ولي تجربة معهم طويلة
كنت أدّرس بعضهم متناً في الفقه المالكي, فكان البعض منهم يسألني نحو أحكام الطهارة وأحكام الآنية والنجاسة والإستجمار والإستنجاء, وليس عيباً هذا, ولكن المصيبة أنه لمّا وقعت فتنة الشام بدأ هؤلاء يجادلون كثيراً حول موضوع الشام
 
فكنت أرد عليهم أن أهل العلم بيّنوا كذا وقالوا كذا ونحن مأمورون شرعاً باتّباعهم في النوازل لأننا لم نصلْ بعد إلى مرحلة الإجتهاد والإستنباط والنظر في المصالح والمفاسد ومآلات الأمور وعواقبها, فكانوا ينكرون علينا ذلك بدعوى اتّباع الدليل, وأن كلام العلماء ليس بحجة, يرددون مصطلحات بلا وعي ولا فهم والله المستعان
 
هذه سمة بارزة فيهم, وأن جماعة البغدادي تستغل ذلك في تحقيق أهدافها وحسبنا الله ونعم الوكيل
 
قال ابن عيينة - رحمه الله -: اضطجع ربيعة مقنعاً رأسه وبكى, فقيل له: ما يبكيك, قال: رياء ظاهر وشهوة خفيّة والناس عند علمائهم كالصبيان في حجور أمهاتهم ما نهوهم عنه انتهوا وما أمروهم به ائتمروا .
 
هذا حال الناس مع العلماء في زمن ربيعة - رحمه الله -, فما بالك بزماننا والقوم أصبحوا كالعميان والببغوات مع أمرائهم وأدعياء العلم والمعرفة والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد .
 
*المصدر مؤسسة هداية للإنـتاج الإعلامي

أخبار ذات صلة

قال حساب "معتقلي الرأي" إن السلطات السعودية اعتقلت أحد أئمة الحرم المكي بسبب خطبة ألقاها تتعلق بالمنكرا ... المزيد

*.* ممكن تشترى ملابس العيد لأولادك دون أن تتفاخر أمام الناس بإن ثمنها كذا وكذا، فهناك من لا يستطع أن يشترى نصف ذلك ولا ربعه؟

*.* المزيد

يتواصل توافد جموع الحجاج على مشعر "منى" لقضاء يوم التروية بها، اليوم الأحد، الموافق الـ 8 من ذي المزيد

وعند تناول شيخنا الكريم تفسير قوله سبحانه فى "الفاتحة": "اهدنا الصراط ‏المستقيم" يقول: "بعد أن آمنتَ بالله سبحانه وتعالى إلهًا وربًّا و ... المزيد

ذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة "هآرتس" العبرية، الخميس، أن المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر "الكابنيت&q ... المزيد

تعليقات