البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

توقف الهجوم على تكريت.. والميليشيات الشيعية تعلن حاجتها لتعزيزات

المحتوي الرئيسي


توقف الهجوم على تكريت.. والميليشيات الشيعية تعلن حاجتها لتعزيزات
  • الإسلاميون
    13/03/2015 05:29

أكدت مصادر صحفية توقف الهجوم الذي تشنه قوات عراقية تدعمها ميليشيات شيعية على مدينة تكريت وذلك بعد يومين من توغل تلك القوات في مسقط رأس صدام حسين وفي أكبر عملية حتى الآن ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال مصدر في قيادة عمليات صلاح الدين إن القوات لن تتقدم حتى تصل تعزيزات إلى تكريت التي لا يزال تنظيم الدولة الإسلامية يسيطر على نصفها تقريبا.

وفي تكريت نشر تنظيم الدولة الإسلامية القناصة وملأ الشوارع بالقنابل البدائية الصنع فضلا عن تفخيخ المباني في مقاومة شرسة يبديها التنظيم السني.

وقالت وكالة رويترز أن قوات رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر والتي تعرف باسم "كتائب السلام" تتهيأ للانضمام إلى الهجوم. وقال مصدر في مكتب الصدر لرويترز إن زهاء 1500 مقاتل وصلوا مدينة سامراء إلى الجنوب من تكريت.

وقال هادي العامري قائد منظمة بدر الشيعية والذي يعد حاليا من أكثر الشخصيات نفوذا في العراق إن القوات العراقية في حاجة إلى وقت.

وأضاف العامري قوله للتلفزيون العراقي إن المعركة قد تتأجل يومين أو ثلاثة أو أربعة.

وبات مؤكدا المشاركة الإيرانية الشيعية بهدف السيطرة على المناطق السنية في العراق.

وشوهد قاسم سليماني القيادي بالحرس الثوري الإيراني في ساحة المعركة وهو يشرف على هجوم تكريت الذي تلعب فيه الجماعات الشيعية دورا كبيرا.

وقال المتحدث باسم الدولة الإسلامية أبو محمد العدناني في تسجيل صوتي نشر يوم الخميس إن الدولة الإسلامية "ثابتة... ولازال صرحها يعلو وتزداد قوة وصلابة يوما بعد يوم وما زالت منتصرة وما الانتصارات التي يتحدث عنها الصليبيون والروافض في فضائياتهم ويهولونها سوى انتصارات وهمية مزيفة لا وجود لها ولا تعدو سوى استرجاع بعض المناطق والقرى في حرب كر وفر."

وحذر من خطر الشيعة قائلا "يا أهل السنة في العراق والجزيرة واليمن قد طالما حذرناكم من الروافض الأنجاس ... فها هم اليوم كشروا عن أنيابهم وقد اعلنوا عن امبراطوريتهم بكل صراحة وعاصمتها بغداد."

وأضاف "الروافض قد دخلوا مرحلة جديدة في حربهم على أهل السنة فقد باتوا يظنون أن ياخذوا مناطق أهل السنة والسيطرة عليها... لقد جاء الروافض يا أهل السنة ليأخذوا بيوتكم وأموالكم لقد جاءوا لقتل رجالكم وسبي نسائكم."

أخبار ذات صلة

لاينبغي أن ننسى أن أرض لبنان جزء من الأرض المقدسة بالشام التي دنسها أكابر المجرمين،  والجريمة الكارثية في بيروت..متعددة الأطياف.. ومتنوعة الأطراف، وم ... المزيد

التقى رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي برئيس الحكومة المكلف هشام المشيشي، السبت، وقبل انطلاق مجلس شورى حركة ال ... المزيد

العامى أو طالب علم من الطبيعى أنه لا يُحسن الاجتهاد، وبالتالى فلا يجوز له أن يقول هذا الاجتهاد خطأ أو صواب، وإنما يقلد مجتهداً آخر في هذا، دون تعدٍ أو حد ... المزيد

يحدث اللبس ويستنكر البعض حينما نصف بعض الناس بأنهم يتبعون هذا النهج فى التفكير والتصورات ومناهج التغيير

 وقد يقول:

... المزيد

كنت أود تأخير مقالى بعد العيد لكن تأخير البيان لايجوز عن وقت الحاجة

بفضل الله  منذ عشر سنوات أو أكثر وانا احذر وأنتقد عزمى بشارة فه ... المزيد