البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

تنظيم الدولة ينشر فيديو لإعدام طيار تابع لنظام لأسد حرقا

المحتوي الرئيسي


تنظيم الدولة ينشر فيديو لإعدام طيار تابع لنظام لأسد حرقا
  • الإسلاميون
    01/12/2017 12:29

أحرق تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، طيارًا في قوات الأسد، بعد قرابة عام ونصف على أسره في القلمون الشرقي.

وبث مركز “الحياة للإعلام” التابع للتنظيم اليوم، الخميس 30 تشرين الثاني، إصدارًا مصورًا يمتد على مدار 58 دقيقة، تضمن في مشاهده الأخيرة صورًا لحرق الطيار عزام عيد، الذي أسر بعد سقوط طائرته في مناطق التنظيم قرب “تل دكوة”، نيسان 2016.

ونعت صفحات موالية للنظام الطيار، الذي ينحدر من مدينة السلمية شرقي حماة، ويحمل رتبة رائد.

وسيطرت قوات الأسد على “تل دكوة” الاستراتيجي في ريف دمشق الشرقي، حزيران الماضي، بعد أن شهد معارك في وقت سابق بين تنظيم “الدولة” وفصائل “الجيش الحر”.

وأظهر الإصدار المصور في بدايته معركة استعادة مدينة تدمر، ثم معارك التنظيم في صحراء سيناء بمصر، وصولًا إلى معارك المدن العراقية والحدود مع سوريا.

وفي نهاية التسجيل المصور، الذي ا، ظهرت مشاهد الإعدام ذبحًا لجنود من قوات الأسد وآخرين عراقيين، وصولًا إلى مشهد الطيار الذي انتهى به الإصدار.

واستخدم التنظيم في وقت سابق وسائل مختلفة لإعدام أسراه، وطال الحرق بعضهم، ووثقت عنب بلدي أربعة منها.

وكان تنظيم “الدولة” أحرق جنديين تركيين، كانون الأول 2016، بعد أسرهما قرب مدينة الباب شمالي حلب.

وفي حزيران 2016 قتل التنظيم 19 فتاة “أيزيدية” حرقًا في مدينة الموصل العراقية، بعد وضعهم داخل أقفاص في إحدى ساحات المدينة، وفقًا لشهود عيان، نقلت شهاداتهم وكالات عالمية.

كما أحرق مقاتلون من التنظيم، أربعة عناصر من ميليشيا “الحشد الشعبي” في العراق، ردًا على قيام الأخيرة بإحراق شاب سني، آب 2015.

وكان أول من أحرقه التنظيم داخل قفص، الطيار الأردني معاذ الكساسبة، شباط 2015، عقب أسره في كانون الأول 2014، إثر تحطم طائرته الحربية، أثناء تنفيذه غارات ضمن التحالف الدولي، ضد مواقع التنظيم في مدينة الرقة.

أخبار ذات صلة

قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، إن هزيمة تنظيم الدولة الإسمية " داعش" تمت بفضل المزيد

تعليقات