البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

تنظيم الدولة يتبنى تفجير الكنيسة البطرسية في القاهرة

المحتوي الرئيسي


تنظيم الدولة يتبنى تفجير الكنيسة البطرسية في القاهرة
  • 13/12/2016 08:33

تبنت سيناء">ولاية سيناء فرع  تنظيم الدولة الإسلامية فى مصر "داعش" ، المسؤولية عن تفجير الكنيسة البطرسية الملحقة بمجمع كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس، شرقي القاهرة، الذي أودى بحياة 25 قتيلا بينهم منفذ العملية.

جاء ذلك في بيان متداول على حسابات متشددة بمواقع التواصل الاجتماعي يحمل توقيع تنظيم "داعش" اطلعت عليه الأناضول.

وقال التنظيم في بيانه إنه "بتوفيق الله ومنه انطلق الأخ الاستشهادي أبوعبدالله نحو معبد النصارى بمجمع الكاتدرائية في حي العباسية وسط القاهرة حيث توسط جموع الصليبيين وفجر حزامه الناسف موقعا منهم نحو 80 بين هالك وجريح".

وأضاف البيان: "فليعلم كل كافر ومرتد في مصر وفي كل مكان أن حربنا على الشرك مستمرة، وأن دولة الخلافة ماضية في إراقة دمائهم وشوي أبدانهم حتى لا تكون فتنة ويكون الدين كله لله".

ولا يتسنّى عادة التحقق من صحة البيانات المنسوبة لـ"داعش" من مصدر مستقل.

وأمس الأول الأحد، استهدف تفجير انتحاري مكانًا مخصصًا للنساء بالكنيسة البطرسية الملحقة بمجمع كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في حي العباسية (شرقي القاهرة)؛ أسفر عن سقوط 25 قتيلاً، بينهم منفذ العملية و49 مصاباً.

ويُعد الهجوم أول تفجير على الإطلاق يشهده المجمع، وهو المقر الرئيسي الكنسي للمسيحيين الأرثوذكس، الذين يمثلون العدد الأكبر من المسيحيين في مصر حوالي 15 مليون نسمة، من إجمالي عدد السكان البالغ 92 مليون نسمة.

وكانت الشرطة المصرية أعلنت أن شابا يدعى محمود شفيق هو من نفذ العملية، إلا أن ذويه نفوا أن يكون ابنهم المقصود، موضحين أنه يقيم في السودان.

أخبار ذات صلة
تعليقات