البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

تركيا.. محكمة تصدر مذكرة اعتقال بحق "فتح الله غولن" ومساعده

المحتوي الرئيسي


تركيا.. محكمة تصدر مذكرة اعتقال بحق
  • الإسلاميون
    19/10/2015 11:35

قبلت محكمة تركية، اليوم الاثنين، لائحة الاتهام الموجهة ضد "الكيان الموازي" الذي يتزعمه "فتح الله غولن" بشأن "ارتكاب مخالفات في التحقيقات بقضية اعتقالات 25 كانون الأول/ ديسمبر 2013، وتلفيق أدلة ضد المشتبه بهم في القضية".
 
وأصدرت المحكمة الجنائية الثالثة عشرة في إسطنبول مذكرة اعتقال بحق 69 مشتبهًا، بما فيهم المشتبه الأول "فتح الله غولن".
 
وأتمت المحكمة قراءة لائحة الاتهام المكونة من 1453 صفحة، وقبلتها، كما قررت إرسال كتاب إلى وزارة العدل من أجل استصدار نشرة حمراء بحق "غولن" ومساعده، سنان دورسون.
 
وتطالب لائحة الاتهام بالسجن المؤبد مع الأشغال الشاقة لـ 67 مشتبهًا، بينهم غولن ودورسون، بتهمة "محاولة الإطاحة بالحكومة التركية أو عرقلتها عن أداء مهامها بشكل جزئي أو كلي"، والسجن من 7.5 إلى 15 عامًا لشرطيين بتهمة "الانتماء لتنظيم إرهابي"، فضلًا عن طلب سجن غولن ودورسون ما بين 22.5 و30 عامًا بتهمة الحصول على معلومات يتوجب بقاءها سرية لتعلقها بأمن الدولة بقصد التجسس السياسي.
 
وكانت المحكمة الجنائية الرابعة عشرة في اسطنبول أصدرت مذكرة توقيف غيابية وقرارًا باستصدرا نشرة حمراء، في 2 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، بحق فتح الله غولن، في قضية تلفيق أدلة ضد مجموعة أطلق "الكيان الموازي" عليها اسم "جماعة التحشية"، متهمًا إياها بالارتباط بتنظيم القاعدة.
 
وتصف الحكومة التركية جماعة "فتح الله غولن" - المقيم في الولايات المتحدة الأميركية منذ عام 1998- بـ "الكيان الموازي"، الذي تتهمه بالتغلغل في سلكَي الشرطة والقضاء، والوقوف وراء حملة الاعتقالات التي شهدتها تركيا في 17 و25 كانون الأول/ ديسمبر 2013، بذريعة مكافحة الفساد، حيث طالت أبناء وزراء ورجال أعمال ومسؤولين أتراك، أخلي سبيلهم لاحقا بعد إصدار المحكمة المعنية قرارًا بإسقاط تهم الفساد عنهم.

أخبار ذات صلة

مقدمة ونقاط

لطالما احترم المنصف النقد العلمي المبني على وقائع وحقائق لا على جهل وشقاشق ... المزيد

أستاذي الدكتور صلاح الدين سلطان، أحد الدعاة البارزين في هذا العصر، وأحد العلماء العاملين، وصاحب التجربة الثرية والواسعة في الدعوة إلى الله تعالى، ذ ... المزيد

أعلنت جهتان مسؤوليتهما عن الهجوم المسلح على العرض العسكري في مدينة الأحواز جنوب المزيد

تعليقات