البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

بقايا بلاء

المحتوي الرئيسي


بقايا بلاء
  • أبو قتادة الفلسطينى
    25/12/2018 11:03

لا أدري لم يظن البعض أن العطاء الإلهي إذا تعلق بالدين جعلوه خالصاً من البلاء، مع أن هذا من أبعد ما يكون عن الأقدار وسننها، فلا فتح إلهي دون صبر وبلاء، ولا عطاء إلهي إلا وهو مقترن بالمحنة، وقد كان الناس ينتظرون انتشار الجهاد، ودخول الناس فيه، وفتح الأبواب والدول له، وقد حصل هذا بفضل الله تعالى، ولم يكن ليكون هذا بلا فتن جديدة، وبلاء حال، لأن هذا الفتح يعني مزيد تكليف، ونوازل عظيمة تتفجر بهذا التوسع والعطاء، ولهذا يخطئ البعض في تقييم هذا العطاء، فيراه نقمة، أو يندم على وقوعه، لأنه صاحب إرادة ميتة، مع جهل في الأقدار وسننها، والنفوس المنافقة في زمن رسول الله صلى الله عليه وسلم هي التي كانت تحكم على الأفعال من خلال البلاء الملازم للعطاء، والمؤمنون يغلبون النظر للعطاء على البلاء، وقد فهم أهل الإيمان أن البلاء هو قدر الإيمان، وأن المنح الربانية تقترن مع المحن، ليحصل اجتماع الشكر والصبر في آن، فيقع الحمد لله، كما يقع الثبات على الحق.

في انتشار الجهاد تفجرت الأمراض المخبوءة في الأمة، سواء كانت العلمية أو العملية، وظهرت على السطح بقوة، بعد أن كانت مخبوءة، خاصة في هذا الزمن، والذي ينتشر فيه الجهل، وقد ربت الجاهلية هذا الجهل ورعته، كما نشرت الفساد النفسي والخلقي، فليس من ذنب الجهاد في هذه الأمراض، ولا هو من أدها، بل له فضيلة الكشف عنها، ابتلاء لأهل العلم والجهاد، ومن ذلك أمراض العلم من غلو أو إرجاء، فظهر مرض الغلو عالياً، لأن النفوس، ومن قديم، تميل إلى علاج الواقع إذا اشتد فساده وانتشر وغلا بتشدد يقابله، ونحن نذكر رسالة أحد الولاة لأحد الخلفاء وهو يطلب منه الإذن برفع سقف الحدود أكثر من الشرع، لما انتشر فيهم من فساد أكثر من المعتاد في زمانهم، فرد عليه الخليفة: إن لم يصلحهم الشرع فلا أصلحهم الله.

غلو الفساد وزيادة حده يقابله غلو الجهلة في علاجه، فيقع الفساد من طرفيه، وهذا الذي وقع، وهذا أعظم فساد داخلي أصيب به أهل الجهاد، ولولا لطف الله لقضى على الجهاد وأهله، ولكنها رحمة الله التي تداركت الناس، فوقع الثبات، والصبر والتحمل، مع كل الضغوط التي واجهها أهل الجهاد، وأهل العلم، وهم الذين اعتادوا أن يكون الطرف المقابل لأهل الإرجاء والتفريط، فصاروا يتهمون بأنهم هم كذلك؛ أي أهل إرجاء وتفريط، والمرء حين يعتاد موقفاً في معاداة شيء يشق عليه أن يرمى ويتهم به، ولكن بفضل الله لم يقف لأهل الغلو سوى هذه الجماعات التي اتهمها خصومها بهذه التهمة الباطلة.

والأمر، كما أن الإلحاد مرض نفسي، فكذلك الغلو والخارجية مرض نفسي، ينتشر ويزيد ضمن ظروف معينة، وله بيئته التي ينشط بها، ولكن ثبت أنه المادة التي فيها قوة تدمير الجهاد من داخله، إذ بقية الأمراض تغزوه من الخارج، ولذلك وجب الوقوف له، وبقوة، وعدم التهاون معه، فهو جرثومة قذرة، وفيها القدرة على التحايل على أهل الحق، واستخدام مادة علم الجهاد لصالحه، كما إنه خلال رحلة الجهاد يصلح مادة لضرب الجهاد، بالقتل لأهله، وذلك بعد التكفير، كما يمكن أن يسكت عنه الطاغوت حيناً لأنه خيار صالح لضرب الجهاد السني الذي يملك قدرة الاستمرار والثبات، بسبب عوامل النصر فيه، بخلاف فقاعة الغلو التي وإن ثارت بقوة إلا أنها قصيرة الثبات، ولا استمرار لها، فلم يكتب الله لهم دولة تدوم.

ما يشهده المسلمون والمجاهدون من سعار أولئك الكلاب في الشام واليمن والصومال يكشف أن حربة الغلاة في مآلها هي ضد المجاهدين لا غير، ذلك بأن الشيطان يؤزهم لإثبات توحيدهم! المزعوم بتوجيه حرابهم وأسلحتهم ضد المجاهدين، وهذا يسعد أعداء الله تعالى، إذ يوسوس الشيطان لهم أن قتال الكفار الأصليين، والمرتدين المجمع على ردتهم لا يحصل به تميز التوحيد الذي هو عندهم دون بقية الخلق، والجهل مادة وسوسة الشيطان.

 

ومن معالم شرور هؤلاء الكلاب دون غيرهم قدرتهم على خداع الجهلة أن قتالهم غير شرعي، فهم لهم الحق في قتال مخالفيهم، ولكن من قاتلهم فهو مرتد لأنه يقاتل التوحيد، ولذلك يجبن البعض بسبب تدين لا يقوم على العلم عن قتالهم، وهذا شر عظيم، والجهاد يحتاج إلى العلم قبل العاطفة، وإلى الفقه قبل الحماس، وإذا جاء المرء للجهاد بسبب العاطفة وبدافع الحماس دون العلم كان أقرب لأهل الغلو من السنة، لأن صوتهم في هذا أعلى وأقوى.

ليتأمل المرء بقايا رماد هذه الطائفة المجرمة وأين همتها قتالاً واغتيالاً، يعلم أنهم جند الشيطان، لا جند الرحمن، فها هم في الشام واليمن والصومال في عدوة أهل الباطل، ولا يعرف عنهم إلا مخالب شر ضد أهل الإسلام.

 

أخبار ذات صلة

السياسة لا تعرف المبادئ إلا قليل ،

فهى فى الأصل مبنية على المصالح النفعية ،

ومن الطبيعى ان السي ... المزيد

يطلق وصف صبي على #الطفل. من الصبا، وهو الميل الشديد، وذلك لأنه دائم الميل، فلا يكاد يثبت على حال. ويصعب أن نخيره لأنه سيختار اللهو واللعب، ولم يعد اللع ... المزيد

معالم جند الدجال تتشكل، وفسادهم يزكم الأنوف، وقد طغوا حتى دخلوا كل جحر، وسيطروا على حياة الناس ومقاديرهم، حتى لا يكاد بيت يخلو من آثارهم، ولو خرج الد ... المزيد

لى كتاب من 600 صفحة فى المقارنة بين أسلوب القرآن وأسلوب الحديث صدر منذ نحو عشرين سنة كتبت عامدا متعمدا على الغلاف (على عكس طبيعتى التى لا تحب المباهاة ب ... المزيد