البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

برهامي: مصر هي الهدف الأكبر للشيعة وسيفشلون

المحتوي الرئيسي


برهامي: مصر هي الهدف الأكبر للشيعة وسيفشلون
  • الاسلاميون
    31/12/1969 09:00

قال الدكتور ياسر برهامي القيادي السلفي أن مصر هي الهدف الأكبر للشيعة؛ لأنها قائدة أهل السنة والجماعة، كما أن من عقائد الشيعة أن مهديهم المنتظر لن يخرج حتى تكون مصر تابعة لهم، وهذا لن يحدث، فمصر عاشت سنية، وستحيا وتموت سنية. وأضاف برهامي خلال كلمته بالمؤتمر الجماهيري بمسجد عمرو بن العاص: "نحن على يقين أن الشيعة سيفشلون كما فشلوا قبل ذلك"، مشيرًا إلى أن :"العبيديين - الدولة الفاطمية - مكثوا في مصر أكثر من 260 سنة، وأنشأوا الأزهر الشريف لتشييع مصر السنية، وفشلوا، وإن كنا مازلنا نعاني من آثارهم الوخيمة، والتي منها إنشاء القباب على القبور وإقامة الموالد ونشر البدع". وأردف برهامي: "الشيعة يساعدون في تحطيم وتدمير شعب سوريا، كما أنهم وراء ما يجري في البحرين وفي بعض الخلاف بيننا وبين الشيعة هو خلاف عقائدي في كثير من أصول العقيدة، كقول الشيعة: إن الإسلام بُني على ست وليس على خمس، كما عند أهل السنة والجماعة، مشيرًا إلى أن الأصل السادس الذي أضافته الشيعة هو الإيمان بالأئمة الاثنى عشر، وأنهم معصومون ويعلمون الغيب ويتصرفون في الكون، وهذا شرك في الربوبية". وأوضح برهامي أنهم سيعملون على تحصين الشعب من الغزو الشيعي الجديد بكل قوة وحسم، خصوصًا أن المرحلة الانتقالية حرجة نظرًا للأزمة الاقتصادية، وأن الشيعة يدخلون من مثل هذه الأبواب عن طريق المال والنساء، ونحن لن نسكت عن ذلك أبدًا، فنحن نصبر على الجوع والقلة ولا نصبر على المساس بعقيدتنا وهويتنا". واستطرد برهامي: "خطورة الشيعة على أهل السنة من خلال بيان سلسلة الخيانات العظمى لهم على مدار التاريخ، ومنها خيانتهم لصلاح الدين الأيوبي بتعاونهم مع الصليبيين، وخيانة ابن العلقمي الشيعي للخليفة العباسي بالتعاون مع التتار لإسقاط الخلافة العباسية، والذي قتل فيها أكثر من مليون و800 ألف مسلم في دار الخلافة ببغداد".

أخبار ذات صلة

الحمد لله وبعد فهذه مسائل فقهية حول أحكام صلاة المريض ،وما يتعلق بها من أحكام الطهارة وغيرها . وقد كان الحامل على جمعها وكتابتها ما نعاني منه جميعاً من ا ... المزيد

لم يعد خافياً على أحد الدور الكبير والمحوري الذي يشكله السلفيون “المداخلة” في تكوين مليشيات حفتر التي هاجم ... المزيد