البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

بالفيديو.. الشيخ محمد حسان: متصدق بعرضى لإخوانى الذين نالوا منى

المحتوي الرئيسي


بالفيديو.. الشيخ محمد حسان: متصدق بعرضى لإخوانى الذين نالوا منى
  • خالد عادل
    21/01/2015 09:17

ظهر مساء أمس الأربعاء الشيخ محمد حسان الداعية الإسلامى على قناة الرحمة فى حلقة، منذ قليل، فى أول ظهور له منذ فترة طويلة،

ورد "حسان" على مهاجميه قائلاً: "سأظل مدافعًا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ما حييت، أما عن شخصى لن أكافئ من عصى الله فىَّ بأكثر أن أطيع الله فيه"، مؤكدًا أنه يحرص دائمًا على التحلى بخلق النبى صلى الله عليه وسلم، مضيفًا: "قلت قبل ذلك أنا متصدق بعرضى على أخوانى الذين نالوا منى".

وأضاف "حسان": "يعلم الله أنى لو تكلمت لأوجعت ولو تكلمت لأتعبت، ولكنى متصدق بعرضى حقنًا للدماء وصوننا للأعراض وجمعًا للكلمة وتوحيدًا للصف".

وقال الشيخ محمد حسان الداعية الإسلامى، فى أول ظهور له بعد غياب طويل بسبب مرضه، "إنه لا يحول بينه وبين الدعوة إلا المرض أو الموت، والله ما تركناها ولن يركها إلا بهذه المحن بإذن الله".

 وأضاف حسان، خلال لقائه مع قناة الرحمة الفضائية، أن الحرب على الإسلام والنبى صلى الله عليه وسلم حربًا قديمة، وستظل إلى أن يرث الله الارض ومن عليها، وأن الباطل مهما انتفش واننتشر كأنه ظاهر فإنه زاهق، وأن الحق مهما ضعف وانزوى كأنه زاهق فإنه ظاهر.

ووجه الداعية الإسلامى رسالة إلى صحفى شارلى إبدو قائلاً لهم، "لا ينبغى أن نغدر بهم ولا أن نخونهم، لأن الإسلام يحرم ذلك، ولأن المسلمين فى بلادهم يتعرضون لأبشع الابتلاءات".

وأوضح أن هذا الغرب نحن قصرنا فى حقه لأننا قصرنا فى حق ديننا مرتين، الأولى أننا لم نشهد شهادة عملية خلقية على أرض الواقع لهذا الحق الذى معنا، والثانية أننا لم نبلغ هذا الحق للغرب بحق.

وتابع : "لا يوجد قناة للأمة كلها، قناة فضائية بمقدرات وغنى الأمة تخاطب العالم كله بلغته لتعرفه محمد صلى الله عليه وسلم وتعرفه بدينه، وبعض من أساء للدين هم من تصدروا للبلاغ عنه سبب رئيس فى الأزمة".

واستطرد الداعية الإسلامى : "أقر بأننا كدعاة وقعنا فى أخطاء كبيرة، ونتحمل شيئًا من الخطأ، ثم يتحمل القسط الأكبر من الخطأ من يعلنون الحرب بضراوة بغير عدل وإنصاف".

 وحول هجوم الإخوان عليه قال محمد حسان : "لو نصح لى أى أخ أيًا كان انتماؤه بل أيا كان دينه لقبلت النصيحة طالما هى الحق".

 

 

أخبار ذات صلة

قالت حركة النهضة الإسلامية، أكبر حزب في تونس، يوم الخميس إنها ستدعم أستاذ القانون السابق قيس سعيد في جولة الإعادة با ... المزيد

مما ينكر من التشديد أن يكون في غير مكانه وزمانه، كأن يكون في غير دار الإسلام وبلاده الأصلية، أو مع قوم حديثي عهد بإسلام، أو حديثي عهد بتوبة.

المزيد

المقال السابق دار الحديث حول نقطتين " الهجرة قمة التضحية بالدنيا من أجل الآخرة وذروة إيثار الحق على الباطل" و " صعاب الهجرة لا يطيقها إلا مؤمن يخا ... المزيد

إستكمالاً للمقال السابق المعنون " السياحة الإسلامية.. الواقع والمستقبل"، نواصل الحديث عن أسواق الحلال.

ولعل الشيء اللافت للنظر ... المزيد

** مهما كانت احتمالات تطورات الأحوال في مصر وما حولها من بلاد المسلمين..فإنها تؤذن بمرحلة جديدة..

نرجو أن تكون عاقبتهاخيرا.. وسبحان من ... المزيد