البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

القبائل العربية في شمال مالي تعقد مؤتمرا لتوحيد الصف وتسوية النزاعات

المحتوي الرئيسي


القبائل العربية في شمال مالي تعقد مؤتمرا لتوحيد الصف وتسوية النزاعات
  • علي عبدالعال
    29/11/2015 02:31

عقدت القبائل العربية في إقليم (أزواد) شمال مالي مؤتمرا عربيا حاشدا في (بوجبيهة) خلال الأيام 25/26/27/من نوفمبر الجاري ، بهدف توحيد صف العرب ، وتسوية النزاعات القبلية ، ودراسة سبل مواجهة التحديات التي تفرضها المرحلة.
 
و(بوجبيهة) مدينة عربية ، تقع وسط صحراء أزواد ، على طريق القوافل القديمة ، وعبرها يمر طريق تمبكتو تاودني (منجم الملح الصخري المعروف) الطريق المعروف محليا بالطريق الشرقي.
 
وتسكن شمال مالي قبائل عربية عديدة استوطنت هذا الجزء من أفريقيا منذ العصور الإسلامية الأولى.. كما تسكنه قبائل الطوارق، والطوارق والعرب مسلمون سنيون. 
 
وكانت القبائل "الحسانية" قد قدمت من الجزيرة العربية واتجهت إلى أفريقيا واستقرت في منطقة المغرب ، وفي فترة تالية توجهوا إلى موريتانيا ومنطقة أزواد في الشمال المالي..  
 
ومن بين هذه القبائل قبيلة (البرابيش) وهي قبيله حسانية عريقة تنتمي إلى نسل الصحابي (جعفر بن أبي طالب) ـ رضي الله عنه ـ وتتكون من عدة قبائل من بينها: أولاد ايعيش ، أولاد سليمان ، وأولاد غنام ، وأولاد إدريس ، وأولاد بوهنده ، وأولاد غيلان ، وأولاد عمران ، وأولاد بوخصيب ، وأولاد ناصر، وأولاد موسى ، وأولاد عبد الرحمن ، والرحامنة ، والجعافرة ، والكوانين البيض ، والكحل ، والمحافظ ، وأركان والسكاكنة، وأهل أروان. 
 
وكلها الآن موجودة في (أزواد) شمال مالي ، وفي شرق موريتانيا ، وفي تمراست في الجزائر والمغرب وليبيا.
 
وعملت القوى الاستعمارية منذ احتلالها المدن والبلدان الأفريقية على محاربة الثقافة العربية كما سعت في كثير من الأحيان إلى الوقيعة من أجل فصل الثقافة العربية عن الثقافة الأفريقية عبر نشر الإشاعات والأباطيل.
 

أخبار ذات صلة

برر الداعية السعودي المعروف صالح المغامسي، قتل بلاده للصحفي السعودى المغدور جمال خاشقجي داخل قنصليتها بإسطنبول، من خلال إسقاطه لحادثة قتل ا ... المزيد

أعلنت منظمة التعاون الإسلامي، الأحد، ترحيبها بإعلان لجنة الانتخابات في الفلبين عن تنظيم استفتاء في 21 يناير/ ك ... المزيد

أعلن المتحدث باسم حركة "حماس"، حازم قاسم، اليوم الأحد، أن رئيس المخابرات ال المزيد

تعليقات