البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

الفلبين.. جبهة تحرير مورو الإسلامية تحذر من الإحباط بسبب تعثر عملية السلام

المحتوي الرئيسي


مراد إبراهيم زعيم جبهة تحرير مورو الإسلامية في الفلبين مراد إبراهيم زعيم جبهة تحرير مورو الإسلامية في الفلبين
  • الإسلاميون
    07/03/2016 09:35

حذرت جبهة تحرير مورو الإسلامية، اكبر تنظيم إسلامي مسلح في الفلبين، اليوم الاثنين، من سعي تنظيم الدولة الاسلامية لترسيخ وجوده في جنوب البلاد.

وقال رئيس جبهة مورو مراد ابراهيم ان التنظيم الجهادي يسعى لاستغلال مشاعر الاحباط في المنطقة ازاء تعثر عملية السلام في منطقة مينداناو المسلمة جنوب الفلبين.

كانت جبهة تحرير مورو الإسلامية التي تضم عشرة آلاف رجل، قد أبرمت في 2014 اتفاق سلام مع الرئيس الفلبيني بينينيو اكينو، لكن النص الذي يمنح المنطقة مزيدا من الحكم الذاتي، لم يمر في البرلمان الشهر الماضي وجمدت عملية السلام.

وقال مراد للصحافيين في كوالا لمبور ان تنظيم الدولة الاسلامية "يمكن ان يستغل (...) مشاعر الاحباط بعد عدم اقرار القانون".

ويكثف المسلحون الإسلاميون المتأثرون بتنظيم الدولة الاسلامية هجماتهم في جنوب الفلبين حيث جرت منذ تعثر عملية السلام عدة مواجهات اسفرت عن قتلى.

وقال مراد ان جبهة مورو تسعى للتحاور مع المسلحين الموالين لتنظيم الدولة الاسلامية ليتوقفوا عن شن المزيد من الهجمات.

وتعيش في جنوب الفلبين الأقلية المسلمة في هذا البلد الذي يشكل الكاثوليك غالبية سكانه.

وقالت جبهة مورو الاسلامية للتحرير انها ستحترم وقف اطلاق النار حتى الانتخابات الرئاسية في ايار/مايو.

وقال مراد "لا يمكننا التخلي كليا عن الكفاح المسلح، لكننا نعتبر على الدوام ان علينا اعطاء الاولوية لعملية السلام لاننا نؤمن بان الحل للمشكلة لا يزال سياسيا".

واضاف "طالما ان هناك فرصة للمضي قدما في عملية السلام، فاننا لا نريد العودة الى العنف".

أخبار ذات صلة

رحيل البغدادي يضعف -لا شك- من معنويات أنصاره ومتابعيه، ويمنح -على الجانب الآخر- المناوئين شيئا من الزهو والانتصار.

لكن أثره على الأرض ... المزيد

لا وعي إلا بوحي .. وبخاصة في أزمنة الفتن، وإذا كان زمان تاريخ الإسلام ينقسم - كما أخبرت صحاح الأحاديث - إلى خمس مراحل هي : مرحلة النبوة ؛ ثم الخلافة على منها ... المزيد