البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

"العمل الإسلامي" الأردني يطالب بتحرك فاعل لإنقاذ القدس

المحتوي الرئيسي


  • 31/12/1969 09:00

خاطب حزب جبهة العمل الإسلامي كلاًّ من الجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي، داعيًا إياهما إلى بذل كل الجهود الممكنة لحماية القدس من عمليات التهويد الصهيونية المتسارعة.   وأشار أمين عام الحزب حمزة منصور إلى أن كل المناشدات والقرارات الدولية لم تفلح في وقف التعديات الممنهجة على المسجد الأقصى والمقدسات الإسلامية والمسيحية، فضلاً عن استمرار الاحتلال، وضم أجزاء من الأرض المحتلة، والتوسع في بناء المغتصبات، وتهجير سكان الأرض الشرعيين والزجّ بهم في السجون؛ لأن الإرادة الدولية ما زالت عاجزةً عن تنفيذ قراراتها المتخذة ضد دولة الاحتلال.   وقال في رسالتين منفصلتين بعث بهما اليوم: إن القرارات الدولية لا تطبق إلا على الضعفاء، وفي مقدمتهم العرب والمسلمون، أما الآخرون فإنهم يجدون من حماية الدول الكبرى ورعايتها ما يحصِّنهم ضد أية عقوبات دولية مؤثرة.   وطالب منصور بمواقف أكثر جديةً وصرامةً وتأثيرًا على العدو؛ إذ إن الاكتفاء بالإدانة والشجب والمناشدة أصبح عملة فاسدة، وبضاعة مزجاة.   ودعا إلى التوجه إلى الأمم المتحدة لسحب الاعتراف بالكيان الصهيوني؛ باعتبار قبوله في الأمم المتحدة مشروطًا بتنفيذ القرارات الدولية بما فيها القرار رقم (194)، وتفعيل قرارات المقاطعة لدولة الاحتلال، بما في ذلك إعلان بطلان الاتفاقيات الموقعة بينها وبين بعض الأقطار العربية والإسلامية.   كما دعا إلى اعتماد إستراتيجية فاعلة لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني على ترابه الوطني، ولا سيما في مدينة القدس، وتبنِّي سياسة إعلامية فاعلة لفضح ممارسات العدو الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني ومقدساته.

أخبار ذات صلة

 

قال موقع "ميدل إيست آي" البريطاني في تقرير خاص إن سلطات السعودية تتجه إلى إصدار حكم بالإعدام ع ... المزيد

ما أجمل ثقافة الاعتذار ،

ما أجمل أن يخطئ المرء فيعترف ،

ما اجمل ان يقدم المرء الحجة لنفى ذنب او تبريرة ،

المزيد

ماذا لو وقع تمرد وأرادت طائفة أو أقلية  «دينية /مذهبية /عرقية / قبلية»أو غير ذلك الانفصال وإنشاء وطن خاص على غرار ما وقع في السودان  من إنشاء دو ... المزيد