البريد الالكترونى

Delivered by FeedBurner

تابعنا على فيس بوك

"الدولة الإسلامية" توقع عقد أمان للمسيحيين في "الرقة" السورية..يدفعون بموجبه الجزية

المحتوي الرئيسي


  • محمد محسن
    27/02/2014 03:59

أعلنت (الدولة الإسلامية في العراق والشام) توقيع أول عقد ذمة في الشام بينها والمسيحيين مدينة "الرقة" السورية. وقالت الجماعة في بيان لها "راجع عددٌ من نصارى ولاية الرقّة"، الجماعة بعد إعلانها تحكيم الشريعة الإسلامية في المدينة ، وقد عُرض على النّصارى أن يختاروا إحدى ثلاثة أمور: الأول: الدّخول في دين الإسلام والبراءة ممّا كانوا فيه من الشّرك. الثاني: إن هم اختاروا البقاء على دينهم فيدفعون الجزية ويخضعون لحكم الشّريعة الإسلاميّة في الولاية. الثالث: إن هم أبوا فهم محاربون وليس بينهم وبين الدّولة الإسلاميّة إلا السيف. فطلب ممثلو النصارى مراجعة من يمثلونهم قبل الاختيار، ثمّ عُقد اجتماعٌ موسّع بين الطرفين في العشرين من شهر ربيع الآخرة من العام 1435 للهجرة، حضره ممثّلٌ عن (الدّولة الإسلاميّة في العراق والشّام) ومن جانب النصارى قريباً من عشرين ممّن يمثلون النصارى في ولاية الرقّة، وكان الذي اختاروه أن يدفعوا الجزية للدّولة الإسلاميّة بعد أن عُرضت عليهم الأحكام التفصيليّة المترتبة على عقد الذمّة، فوافقوا عليها، وهذه صورة لعقد الذمّة بين نصارى الرقّة والدّولة الإسلاميّة في العراق والشّام. ملاحظة: تم طمس أسماء الموقّعين على العقد بطلبٍ من المعاهدين وموافقة ممثل الدّولة الإسلاميّة على ذلك.                                    

أخبار ذات صلة

ماذا لو وقع تمرد وأرادت طائفة أو أقلية  «دينية /مذهبية /عرقية / قبلية»أو غير ذلك الانفصال وإنشاء وطن خاص على غرار ما وقع في السودان  من إنشاء دو ... المزيد

أقام أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، الإثنين، بالديوان الأميري في العاصمة الد ... المزيد

استهداف ناقِلات النفط العِملاقة في ميناء الفُجيرة الإماراتي، فجر الأحد ، السابع من شهر رمضان الحالي، الموافق للثاني عشر من مايو ..قد يجعل من ذلك التا ... المزيد